انتكاسة للأسهم الصينية تهبط بالنفط

مخاوف بشأن الإقراض تسببت في انتكاس الأسهم الصينية (رويترز)

تراجح سعر الخام الأميركي الاثنين إلى ما دون 70 دولارا وسط مخاوف في الأسواق بشأن الطلب على الذهب الأسود والانتعاش الاقتصادي العالمي، وذلك على أثر تراجع حاد للأسهم الصينية.
 
وتراجع سعر عقود الخام الأميركي لشهر أكتوبر/تشرين الأول القادم في نهاية التعاملات ببورصة نيويورك التجارية (نايمكس) 2.78 دولار سنتا بنسبة 3.82%.
 
وتحدد سعر التسوية في التعاملات الأميركية على 69.69 دولارا للبرميل. وفي تعاملات الاثنين في بورصة نيويورك التجارية بلغ أعلى تداول للخام الأميركي 73.36 دولارا للبرميل وأدناه 69.13 دولارا للبرميل قبل أن يستقر في نهاية المطاف عند 69.96 دولارا.
 
وفي لندن هبط سعر خام مزيج برنت بواقع ثلاثة دولارات و14 سنتا إلى 69.65 دولارا للبرميل.
 
أسهم الصين السبب
وتراجعت أسعار النفط عموما بهذه الحدة جراء تراجع أكثر حدة للأسهم الصينية وسط مخاوف بشأن نمو الاقتصاد الصيني واحتمال لجوء بكين إلى تقييد الإقراض الحكومي.
 
وكانت الأسهم الصينية قد أغلقت في وقت سابق الاثنين متراجعة بنسبة 6.74%. وقال محللون إن أسواق النفط تأثرت بشدة بما يحصل في الصين.
 
وبعد إغلاق الأسهم الآسيوية متراجعة تأثرت أيضا الأسهم الأوروبية التي أغلقت منخفضة تحت وطأة الخسائر التي منيت بها الأسهم الصينية أول النهار والأميركية آخره.
 
وهبط مؤشر يوروفرست لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى 0.6%. ومع ذلك سجل المؤشر الأوروبي ارتفاعا في أغسطس/آب بنسبة 4.7%.
 
كما تراجعت الاثنين مؤشرات الأسهم الأميركية الثلاثة (داو جونز وناسداك وستاندارد آند بورز) بنسب ترواحت بين 0.5% و0.97%.
المصدر : وكالات