تفاؤل يصعد بالنفط والأسهم

انتعاش النفط والأسهم سار في خط متواز (الفرنسية-أرشيف)

واصلت أسعار النفط الاثنين صعودها مقتربة من أعلى مستوياتها في عشرة أشهر, كما استمر انتعاش أسواق الأسهم العالمية في ظل التفاؤل السائد بتحسن الوضع الاقتصادي العالمي.
 
وارتفعت العقود الآجلة للخام الأميركي في نهاية التعاملات في بورصة نيويورك التجارية (نايمكس) مدعومة بتصريحات وبيانات تشير إلى أن الاقتصادي العالمي عامة والأميركي خاصة تخطى الركود.
 
وكسبت عقود الخام لأكتوبر/تشرين الأول المقبل 48 سنتا أي 0.64% عند التسوية إلى 74.37 دولارا للبرميل. وفي وقت سابق الاثنين قارب سعر برميل الخام الأميركي 75 دولارا في التعاملات الأوروبية.
 
وبدوره ارتفع سعر برميل مزيج برنت في التعاملات الأوروبية إلى ما يقارب 75 دولارا للبرميل قبل أن يتراجع قليلا عند الإقفال.
 
وكان لأحدث التصريحات التي أدلى بها رئيس مجلس الاحتياطي الفدرالي الأميركي (البنك المركزي) بن برنانكي بشأن الاقتصاد الأميركي والعالمي تأثيرا إيجابيا فوريا على أسواق النفط التي شهدت ترددا في الأيام الماضية قبل أن تدفع موجة التفاؤل الجديدة الأسعار إلى مستويات لم تسجل منذ خريف العام الماضي.
 
وكان برنانكي قد قال الأسبوع الماضي إن الاقتصاد الأميركي يشهد فترة انتعاش، محذرا في الوقت نفسه من أنه لا تزال هناك تحديات ينبغي التصدي لها.
 
مكاسب الأسهم
وقد كان لتصريحات رئيس الاحتياطي الفيدرالي الأميركي الأثر الإيجابي ذاته على أسواق الأسهم العالمية التي حققت الاثنين مزيدا من المكاسب.
 
وارتفعت المؤشرات العالمية لليوم الرابع على التوالي وبلغ معظمها مستويات هي الأعلى في عشرة أشهر على شاكلة أسعار النفط.
 
وأغلقت مؤشرات الأسهم الأميركية الثلاثة على ارتفاعات أعلاها الذي حققه مؤشر داو جونز الصناعي وبلغ 3.32%.
 
وقد سجلت الأسهم الأوروبية الاثنين أعلى مستوى إغلاق منذ نوفمبر/تشرين الثاني الماضي مدعومة بأسهم البنوك وشركات التعدين، في حين دفعت البيانات الاقتصادية الحديثة والتعليقات الإيجابية من بعض البنوك المركزية، المستثمرين إلى شراء الأصول الخطرة.
 
وفي وقت سابق الاثنين أقفلت المؤشرات الآسيوية على ارتفاعات هامة. وصعد مؤشر نيكي القياسي الياباني 3.4%، في حين صعدت مؤشرات أستراليا وشنغهاي وتايوان وكوريا الجنوبية بدرجة أقل.
 
وفي تعاملات الاثنين في مختلف الأسواق العالمية ارتفع الدولار في مقابل العملات الرئيسية وفي مقدمتها اليورو.
المصدر : وكالات