الأزمة تهدد إسرائيل مصالح تجاريا

بنيامين بن إليعازر يتوقع إغلاق أكثر من 47 ألف مصلحة تجارية صغيرة أبوابها (الأوروبية-أرشيف)

حذر وزير الصناعة والتجارة والعمل الإسرائيلي بنيامين بن إليعازر من مغبة انهيار المصالح التجارية الصغيرة في إسرائيل جراء الأزمة الاقتصادية العالمية "التي تؤثر على إسرائيل مباشرة"، على حد تعبيره.

 

وأوضح في مؤتمر للعمل أنه من المتوقع أن تغلق أكثر من 47 ألف مصلحة تجارية صغيرة في إسرائيل أبوابها في العام الحالي 2009 تشكل نحو 10.5% من حجم الأعمال التجارية في إسرائيل.

 

يشار إلى أن إسرائيل خسرت منذ اندلاع الأزمة المالية العالمية ما لا يقل عن خمسة مليارات دولار, وفقا للصحف الإسرائيلية.

 

وأفادت الصحف بأن الانخفاض في حجم الصادرات منذ اندلاع الأزمة في الربع الثالث من العام الماضي حتى نهاية مارس/ آذار الماضي هو السبب في خسارة الخمسة مليارات دولار (20 مليار شيكل).

 

وأضافت استنادا إلى تحليل أجرته وزارة الصناعة والتجارة أن الصادرات الإسرائيلية انخفضت في تلك الفترة بمعدل الثلث تقريبا.

 

من جهة أخرى، ذكرت النسخة الإلكترونية لصحيفة معاريف العبرية الاثنين أن المستثمرين الأجانب يواصلون سحب استثماراتهم والخروج من بورصة تل أبيب بسبب الأزمة الاقتصادية العالمية.

 

وقالت إن معطيات نشرها البنك المركزي الإسرائيلي مؤخرا أظهرت أن المستثمرين الأجانب قاموا في أبريل/ نيسان الماضي ببيع أسهم بقيمة 71 مليون دولار بعد أن باعوا في مارس/ آذار أسهما بقيمة 129 مليون دولار.

المصدر : الصحافة الإسرائيلية,قدس برس