النفط يخترق حاجز 69 دولارا

صعدت أسعار النفط في بورصة نيويورك في تداولات الخميس (الفرنسية)

قفزت أسعار النفط للعقود الآجلة الخميس مخترقة حاجز 69 دولارا للمرة الثانية هذا الأسبوع ومسجلة أعلى مستوى منذ أوائل نوفمبر/ تشرين الثاني.

وعزي الصعود الكبير لأسعار النفط إلى تراجع عدد الأشخاص المتقدمين بطلبات للحصول على إعانات بطالة في الولايات المتحدة -أكبر مستهلك للنفط في العالم- لأول مرة منذ يناير/ كانون الثاني الماضي وتحسن أرقام الإنتاجية، وفق بيانات رسمية صدرت اليوم.

ويعني تراجع أعداد الأشخاص المتقدمين لطلبات الإعانة مؤشرا على تحسن حالة الاقتصاد وتوجهه للتعافي من حالة الركود.

ودعم صعود أسعار الخام تراجع قيمة الدولار التي يسعر بها النفط في الأسواق العالمية أمام العملات الرئيسة الأخرى.

ففي بورصة نيويورك التجارية صعدت عقود النفط الأميركي الآجلة تسليم الشهر القادم 3.35 دولارات لتصل إلى 69.47 دولارا للبرميل.

وفي بورصة لندن صعدت عقود خام برنت القياسي الأوروبي للعقود الآجلة 2.85 دولار لتصل إلى 68.73 دولارا للبرميل.

وتوقعت مؤسسة غولدمان ساكس ارتفاع سعر البرميل مع نهاية العام الجاري ليقترب من 85 دولارا، كما رجحت أن يبلغ مستوى 95 دولارا للبرميل في نهاية العام القادم.

من جانبها قالت شركة توتال النفطية الفرنسية العملاقة إنها تتوقع ارتفاع أسعار النفط إلى 80 دولارا في غضون العامين القادمين.

وقبل يومين رجح الأمين العام لمنظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) عبد الله البدري أن يصل سعر برميل النفط إلى ما بين 80 و90 دولارا مطلع العام المقبل. بيد أنه أكد أن المنظمة لن تزيد إنتاجها حتى يتم استيعاب المعروض الضخم.

من جانبه توقع رئيس المؤسسة الوطنية الليبية للنفط شكري غانم أمس أن يصل متوسط أسعار النفط إلى 80 دولارا في العام الحالي، مشيرا إلى احتمال أن يصل لسعر 90 دولارا.

المصدر : وكالات