روسيا تزود شركات أميركية باليورانيوم

محطات الطاقة الأميركية ستستفيد من اليورانيوم الروسي بتوليد الكهرباء (الأوروبية - أرشيف)

وقعت شركة روسية تصدر اليورانيوم عقودا مع ثلاث شركات أميركية بقيمة مليار دولار لتزويدها باليورانيوم المخصب لاستخدامه في محطات توليد الطاقة.

 

وقال مسؤول قسم التسويق في شركة تيكسناب إكسبورت فلادمير ميكيرين إن الشركة الحكومية ستزود الشركات الأميركية باليورانيوم المخصب لأول مرة.

 

والشركات الأميركية هي شركة باسيفك غاز للكهرباء في كاليفورنيا، وشركة أمييرين يو أي في ميسوري، ولومينانت في تكساس.

 

وطبقا للعقود التي يمكن تجديدها فيما بعد فإن الشركة الروسية ستقوم بتزويد الشركات الثلاث باليورانيوم المخصب من عام 2014 حتى 2020.

 

وأوضح المتحدث باسم وكالة الطاقة النووية الروسية سيرغي نوفيكوف أن الصفقات ستساعد كل شركة أميركية في تزويد خمسة ملايين أسرة أميركية بالكهرباء.

 

ووصف العقود ببالغة الأهمية، إذ إنها تعكس علاقة جديدة بين تيكسناب إكسبورت والشركات الأميركية التي تدير محطات لتوليد الكهرباء.

 

وتعتبر روسيا أكبر مزودي مفاعلات الطاقة النووية الأميركية بالوقود النووي، لكن تم منعها من زيادة حجم الصادرات بعد اتخاذ الولايات المتحدة إجراءات حمائية بعد انهيار الاتحاد السوفياتي.

 

من جهته أوضح مدير الشركة الروسية أليكس غريغورييف أن العقود الجديدة ستساهم في زيادة نصيب روسيا من الواردات الإجمالية للشركات الأميركية إلى 30% من 23%.

 

وتحاول بعض الشركات الأميركية منذ سنوات توسيع وارداتها من اليورانيوم الروسي المخصب من أجل تنويع مصادرها. في الجانب الآخر ترغب روسيا في توسيع دورها على الصعيد العالمي في صناعة الطاقة النووية من مراحل استخراج اليورانيوم حتى بناء المفاعلات.

المصدر : أسوشيتد برس