إنتاجية المصانع الأميركية بأدنى مستوى منذ ستة عقود

المصانع الأميركية تتراجع إنتاجيتها إلى مستوى 67.4% (الفرنسية-أرشيف)

هوت الطاقة الإنتاجية للمصانع الأميركية خلال الشهر الماضي إلى 67.4% كأدنى مستوى لها منذ الحرب العالمية الثانية.

كما انخفض الإنتاج الصناعي الأميركي خلال نفس الفترة بنسبة 1.4%، مسجلاً أدنى مستوى منذ عام 2002 جراء تداعيات الأزمة الاقتصادية وضعف الاستجابة لخطط الإنقاذ الحكومية.

وكشف مجلس الاحتياطي الاتحادي الأميركي (البنك المركزي) أن الناتج الصناعي للولايات المتحدة تراجع للشهر الرابع على التوالي في فبراير/شباط الماضي، حيث انخفض بنسبة 11% عن الشهر نفسه من العام الماضي، وهو أكبر معدل تراجع سنوي منذ العام 1975.

وساهم الإعلان عن التراجع في الإنتاج الصناعي إلى انخفاض مؤشرات الأسهم الرئيسية الأميركية أمس، منهية الصعود الذي استمر على مدى أربع جلسات تداول متتالية، ومبددة المكاسب التي تحققت في بداية التعاملات.

فتراجع مؤشر داو جونز الرئيسي للشركات الصناعية بنسبة 0.1% إلى 7216.97 نقطة، وفقد مؤشر ستاندرد آند بورز الأوسع نطاقا بنسبة 0.35% ليغلق عند مستوى 753.89 نقطة، في حين خسر مؤشر ناسداك لأسهم التقنية ما نسبته 1.92% لينهي عند مستوى 1404.02 نقاط.

من ناحيته تعهد الرئيس الأميركي باراك أوباما بتنفيذ خطة جديدة لمساعدة الشركات الصغيرة التي تكافح للحصول على قروض من البنوك الأميركية، في محاولة جديدة لتحفيز الاقتصاد الأميركي والرفع من مستوى الإنتاجية.

المصدر : الجزيرة + وكالات