لندن تبيع أصولا بـ25 مليار دولار

براون يحاول الخروج ببلاده من الأزمة المالية التي تعانيها (رويترز-أرشيف)

قررت الحكومة البريطانية طرح أصول وموجودات تابعة للقطاع العام للبيع بهدف جمع أكثر من 16 مليار جنيه إسترليني (25 مليار دولار) فى إطار خطة للحد من عجز الميزانية العامة.

وتشمل المعروضات خطوطا للسكك الحديدية وجسورا وأنفاقا رئيسية وشركة للمراهنات ومحافظ َ للقروض الطلابية.

ويأتي القرار الحكومي في وقت حذر فيه رئيس الوزراء غوردون براون من أن بلاده مازالت منتصف الطريق بمساعيها للتغلب على حالة الكساد الاقتصادي الذي تعانيه.

ومن المتوقع بيع أصول تقدر بقيمة ثلاثة مليارات جنيه (4.5 مليارات دولار) على مدار العامين القادمين ومن بينها ملكية الحكومة لسكك حديد نفق القناة الذي يربط بريطانيا وفرنسا وجسر يدفع مستخدموه مقابل لذلك ومشاريع بنية تحتية أخرى.

ويرجح أن تجمع الحكومات المحلية 13 مليار جنيه (20.5 مليار دولار)أخرى من خلال بيع أصول.

ودافع براون عن خطته في مواجهة الانتقادات التي وجهت للحكومة لقيامها ببيع ممتلكات هامة للتغلب على الفجوة العميقة في مالياتها ومواجهة الركود الاقتصادي للبلاد.

وقد ارتفع عجز الموازنة البريطانية لما يقرب من مائتي مليار جنيه (316 مليار دولار) وهو ما يعادل 12% من إجمالي الناتج المحلى، وذلك في أعقاب خطط التحفيز الكبيرة التي طبقت لإنقاذ القطاع المصرفي العام الماضي من الانهيار إثر تفجر الأزمة المالية العالمية.

المصدر : وكالات