انتعاش خطة إنقاذ أليطاليا بعد عرض لوفتهانزا شراء حصص

أليطاليا تشترط أن تبقى ملكية أكثر أسهم الشركة المتعثرة لإيطاليين (رويترز-أرشيف)

اجتمعت شركة لوفتهانزا الألمانية للطيران مع اتحادات عمال أليطاليا لبحث شراء حصة في الشركة الإيطالية المفلسة.

وتأمل لوفتهانزا و"أيرفرانس كيه أل أم" دعم وجودهما في السوق الإيطالية عبر شراء حصص أقلية في أليطاليا، إذا نجحت خطة إنقاذها من جانب كونسرتيوم من المستثمرين الإيطاليين.

إذ تشترط الحكومة الإيطالية أن تكون الملكية الغالبة لأسهم الشركة المتعثرة لصالح شركات أو رجال أعمال إيطاليين. 

وكانت الخطة قد انهارت الأسبوع الماضي لكنها انتعشت مجددا بعد تأييد أربعة اتحادات عمال رئيسية لها بينها أكبر اتحاد عمال في إيطاليا.

ووافق اتحاد للمساعدين الجويين (إنباف) على المشاركة واستمرت المحادثات لكسب تأييد بقية اتحادات الطيارين وأفراد طواقم الطيران.

وقال مصدر مقرب من المحادثات "سيحاول المتفاوضون إيجاد سبل لتمكين الاتحادات من حفظ ماء الوجه مع عدم التأثير على اقتصادات العرض".

وكان وزير العمل الإيطالي يأمل في حشد تأييد بقية الاتحادات بحلول الموعد النهائي المقرر يوم أمس الجمعة غير أن الموعد انقضى دون أي تأثير على المحادثات.

وقال الكونسرتيوم الإيطالي الذي أعلن أن عرضه سيحل أجله يوم 15 أكتوبر/تشرين الأول القادم إنه يعتزم المضي قدما في العرض حتى دون تأييد بقية الاتحادات.

المصدر : وكالات