أسعار النفط تنهي الأسبوع مرتفعة لتوترات الشرق الأوسط

إعلان زيادة إنتاج السعودية إلى 9.7 ملايين برميل قلص مكاسب الخام (الفرنسية-أرشيف)

أنهت أسعار النفط في بورصة نيويورك التجارية (نايمكس) الأسبوع مغلقة على ارتفاع في العقود الآجلة وسط تحول أنظار المتعاملين إلى التوترات في الشرق الأوسط ومع ضعف الدولار جراء مخاوف حول مشاكل القطاع المالي.

وتقلصت مكاسب الخام عقب إعلان وزير النفط السعودي علي النعيمي عن إبلاغه الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون اعتزام المملكة زيادة إنتاجها اليومي إلى 9.7 ملايين برميل الشهر المقبل.

وارتفعت أسعار النفط في وقت سابق الجمعة بعد تقرير لصحيفة نيويورك تايمز أورد أن إسرائيل أجرت تدريبات عسكرية كبيرة في الشهر الجاري، وقال مسؤولون أميركيون للصحيفة إن هذه المناورات بدت تدريبا عمليا على هجوم محتمل لقصف منشآت نووية إيرانية.

كما دعم أسعار النفط إعلان شركة النفط الهولندية البريطانية رويال داتش شل عن ظروف قهرية تخص صادراتها النفطية في الشهرين الجاري والمقبل من حقل بونجا البحري في نيجيريا الذي تعرض لهجوم شنه مسلحون الخميس.

وأغلق الخام الأميركي الخفيف عقود يوليو/ تموز المقبل التي انتهت فترة تداولها عند تمام جلسة الجمعة مرتفعا 2.69 دولار تعادل 2.04% مسجلا 134.62 دولارا للبرميل، بعد هبوطه 4.75 دولارات الخميس عقب إعلان الصين عن زيادة أسعار الوقود نحو 18% تم تطبيقها فعلا.

وكانت أسعار الخام قد بلغت مستويات قياسية الاثنين الماضي مسجلة 139.89 دولارا للبرميل، وهو أعلى مستوى على الإطلاق في التعاملات.

أما في لندن فقد أغلق خام القياس الأوروبي مزيج برنت بزيادة 2.86 دولار تعادل 3.17% عند 134.86 دولارا للبرميل.

واستبعدت إيران في وقت سابق أن يكون بمقدار منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) عمل شيء يذكر لخفض أسعار النفط في المدى القصير.

واعتبر رئيس أوبك شكيب خليل مطالب الدول المستهلكة زيادة إنتاج المنظمة "غير منطقية ولا رشيدة".

المصدر : وكالات