عـاجـل: خلية الإعلام الأمني العراقي: القوات الأميركية المنسحبة من سوريا لم تحصل على موافقة للبقاء في العراق

العملة الأميركية تسجل أفضل أداء أسبوعي منذ 3 أعوام

الدولار قفز أمام سلة من ست عملات رئيسية بـ0.6% (الفرنسية-أرشيف)

يتجه الدولار الأميركي لتسجيل أفضل أداء أسبوعي له منذ ثلاثة أعوام مقابل سلة من العملات في حين انخفض اليورو الأوروبي وسط مؤشرات أولية على تصويت الناخبين في أيرلندا برفض إصلاحات للاتحاد الأوروبي.
 
وقفز مؤشر الدولار أمام سلة من ست عملات رئيسية بـ0.6% ليقترب من أعلى مستوى له منذ أربعة أشهر عند 74.300 بزيادة أكثر من 2% عن مستواه في نهاية الأسبوع الماضي وبذلك أصبح من المحتمل أن ينهي الأسبوع بأكبر مكاسب أسبوعية له منذ ربيع عام 2005.
 
وانخفض اليورو الأوروبي أمام العملة الأميركية بـ0.8% عن مستواه أمس ليصل إلى أدنى مستوياته منذ شهر عند 1.5310 دولار.
 
كما انخفض الجنيه الإسترليني لأدنى مستوى منذ أربعة أسابيع مقابل الدولار إلى 1.9432 دولار بعد تراجعه إلى 1.9430 دولار وهو أدنى مستوى له منذ 15 مايو/ أيار الماضي.
 
واستفاد الدولار هذا الأسبوع من تصريحات لمسؤولين في الحكومة ومجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي) الأميركي عن التضخم وأثره على الدولار مما أثار إمكانية تدخل السلطات في الأسواق لشراء الدولار.
 
ومن العوامل التي دعمت الدولار أيضا إعلان بيانات مبيعات التجزئة الأميركية التي أظهرت بيانات أمس الخميس أنها أعلى من المتوقع.
 
وتتمثل عوامل دعم أخرى في احتمال صدور تعليقات إيجابية من وزير الخزانة الأميركي هنري بولسون ووزراء مالية آخرين يشاركون في اجتماع مجموعة الثماني باليابان وذلك بعد سلسلة التصريحات الداعمة للدولار التي انطلقت من واشنطن.
 
وانصب الاهتمام على الدولار في اجتماع وزراء مالية مجموعة الثماني في اليابان اليوم لبحث سبل احتواء التضخم المتصاعد وآثاره المحتملة على إبطاء الاقتصاد العالمي.
 
وجاءت أنباء رفض الأيرلنديين لمعاهدة لشبونة لتزيد الضغوط على العملة الأوروبية الموحدة التي انخفضت إلى أدنى مستوياتها منذ شهر.
وكان رفض الدستور الأوروبي في فرنسا وهولندا عام 2005 عاملا من عوامل انخفاض اليورو في ذلك العام.
 
وفي الوقت نفسه انخفضت أسعار النفط دون مستوى 136 دولارا للبرميل بسبب انخفاض العملة الأميركية، بعد جلسة تعامل متقلبة في اليوم السابق طغت عليها مخاوف من اضطراب الإمدادات من نيجيريا ثامن أكبر منتج للنفط في العالم.
 
تراجع النفط
فقد هبط سعر الخام الأميركي بـ1.44 دولار إلى 135.30 دولارا للبرميل. وهبط مزيج برنت بـ1.47 دولار مسجلا 134.62 دولارا للبرميل.
 
وعزا محللون هذا التراجع إلى ارتفاع سعر صرف الدولار في الأسواق.
من ناحية أخرى انخفض سعر الذهب في المعاملات الأوروبية بعد انخفاض اليورو إلى أدنى مستوى له منذ شهر مقابل الدولار وهبط سعر الذهب إلى 864.10 دولارا للأوقية (37.44 غراما) من 869.55 دولارا.
المصدر : وكالات