بوتين يتعهد بخفض التضخم والضرائب

بوتين (يمين) ومدفيديف وجهان لسياسة روسية واحدة (الفرنسية)

التزم رئيس وزراء روسيا فلاديمير بوتين عند توليه اليوم منصبه الجديد بخفض التضخم المتزايد والضرائب على صناعة النفط.
 
وقال رئيس الوزراء الجديد الذي سلم الرئاسة إلى خليفته ديمتري مدفيديف الأربعاء، بوجود حاجة لزيادات كبيرة في الإنفاق على الصحة والتعليم والبنية الأساسية.
 
ودعا بوتين لخفض الضرائب على صناعة النفط التي تشكو من إعاقة الرسوم الباهظة قدرتها على تعزيز الإنتاج.
 
ودعا لمنح مدد سماح من دفع الضرائب لسوق الأوراق المالية، وقال إن تخفيف العبء الضريبي سيكون حافزا مهما لمناخ الأعمال.
   
وقال في كلمة أمام البرلمان ركز فيها على الاقتصاد إنه سيعطي أولوية كبرى لإجراءات مكافحة التضخم وإنه يريد تخفيض التضخم تحت 10% في بضع سنوات.
 
وتمر روسيا بسنة عاشرة من النمو السريع، ويرى مستثمرون أن التضخم أكبر مشكلة اقتصادية في روسيا إذ ارتفعت الأسعار 14.3% في أبريل/نيسان الماضي مقارنة بالمدة نفسها من العام الماضي.
 
وفي إطار خطة لجعل البلاد واحدة من الاقتصادات الرائدة بالعالم بحلول 2020، قال بوتين إن بلده ستتفوق على بريطانيا هذا العام في كونها سادس أكبر قوة اقتصادية بالعالم وفقا للقوة الشرائية.
المصدر : وكالات