وكالة الطاقة تطرح إمكانية تراجع طلب النفط عام 2009

هبوط الطلب على النفط عام 2009 سيكون الأول من نوعه (رويترز-أرشيف)

توقع رئيس وكالة الطاقة الدولية استمرار قوة الطلب على النفط في الدول غير الأعضاء بمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية مثل الصين ودول الشرق الأوسط مع احتمال تراجع الطلب العالمي في 2009 في حالة تباطؤ تلك الدول بدرجة أكبر.

وسيشكل هبوط الطلب العالمي أول اتجاه من نوعه في عدة عقود وكانت الوكالة توقعت الجمعة نمو الطلب العالمي على النفط نحو 220 ألف برميل يوميا عنه في 2009 وهو رقم دون الاتجاه السائد في السنوات الأخيرة لنمو سنوي بنحو مليون برميل يوميا.

وأفاد رئيس وكالة الطاقة نوبو تاناكا الاثنين بأن هناك احتمالا لانكماش الطلب العالمي على النفط العام المقبل إذا ما تراجعت الاقتصادات الكبيرة خارج منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية مثل الصين أو الهند والشرق الأوسط بمستوى أكبر. ولكنه لم يعلق على سعر مفضل للنفط.

"
وكالة الطاقة خفضت توقعاتها للطلب ضمن سلسلة من التراجعات في رد فعل على بوادر ضعف الاقتصاد العالمي بمستوى يفوق تقديرات سابقة
"
وخفضت الوكالة توقعاتها للطلب الجمعة ضمن سلسلة من التراجعات في رد فعل على بوادر ضعف الاقتصاد العالمي بمستوى يفوق تقديرات سابقة.

وسجلت أسعار النفط هبوطا كبيرا عن مستواها القياسي الذي بلغ 147.27 دولارا للبرميل في 11 يوليو/تموز الماضي متراجعا ما يزيد على المائة دولار.

وزاد سعر الخام الأميركي الخفيف اليوم دولارين إلى 42.81 دولارا للبرميل بينما سجل مزيج برنت ارتفاعا بمقدار 1.96 دولار إلى 41.70 دولارا للبرميل.

وتعقد منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) اجتماعا لبحث سياستها الإنتاجية في 17 الشهر الجاري في ظل تراجع أسعار الخام لأدنى مستوى في عامين. 

وتوقع 11 محللا وبنكا ومجموعة معنية بالصناعة في استطلاع لرويترز الشهر الماضي انخفاض الطلب العالمي بمقدار عشرين ألف برميل يوميا في العامين الحالي والمقبل ليبلغ 86.03 و86.01 مليون برميل في اليوم على التوالي.

المصدر : وكالات