مكاسب لبورصات أوروبا وأميركا وخسائر لأسواق آسيا والخليج

صعود الأسهم الأميركية لعوامل فنية بعد خسائر سابقة كبيرة (الفرنسية)

ارتفعت بورصات الأسهم الأميركية والأوروبية الثلاثاء، بعد خسائر كبيرة في الجلسة السابقة مع تصاعد المخاوف حول مواجهة الاقتصاد العالمي ركودا طويلا. ولكن البورصات الخليجية الآسيوية واجهت خسائر بعد تباين أدائها في الجلسة السابقة.

وأغلق مؤشر "فايننشال تايمز100" في لندن مرتفعا بنسبة 1.41% إلى 4122.86 نقطة. وأنهى مؤشر "كاك 40" الفرنسي التداولات بزيادة نسبتها 2.35% ليصل 3152.90 نقطة.

أما مؤشر داكس الألماني فقد ارتفع في بورصة فرانكفورت بنسبة 3.12% إلى 453.79 نقطة.

ودعم الأسهم الأوروبية تعافي أسهم البنوك وصعود قطاع الطاقة مع ارتفاع أسعار النفط عن أدنى مستوياتها في 3.5 أعوام.

وفي السوق الأميركي صعد مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة 2.92% إلى 8387.39 بعد خسارته 679 نقطة الاثنين.

وأغلقت البورصة الروسية مرتفعة بنسبة 2.15% بينما صعدت بورصة إسبانيا 3.81% فيما ارتفعت البورصة الإيطالية بنسبة 0.95%.

"
المستثمرون يترقبون قرارات البنوك المركزية هذا الأسبوع لمواجهة أسوأ أزمة مالية يشهدها العالم منذ ثلاثينيات القرن الماضي
"
ويترقب المستثمرون قرارات البنوك المركزية هذا الأسبوع لمواجهة أسوأ أزمة مالية يشهدها العالم منذ ثلاثينيات القرن الماضي.

خليجيا أغلقت أسواق الأسهم منخفضة الثلاثاء متأثرة بالتراجع في البورصات العالمية بعد تأكيد دخول اقتصاد الولايات المتحدة مرحلة الركود.

وقاد التراجع في الأسواق الخليجية بورصة السعودية أكبر سوق مالي عربي التي أغلق مؤشرها "تداول" منخفضا بنسبة 4.33% ليصل 4588.26 نقطة وكانت جميع القطاعات خاسرة.

وتراجعت بورصة الكويت ثاني سوق مالي عربي بنسبة 1% إلى 8763.70 نقطة بقيادة قطاعي البنوك والاستثمار اللذين فقدا من قيمتهما ما نسبته 2% و1.7% على التوالي.

وبدا أن السوق تجاهل تقارير عن إعطاء الحكومة الكويتية الضوء الأخضر لتأسيس صندوق خاص لشراء الأسهم من السوق بقيمة 7.3 مليارات دولار.

وتراجعت بورصة الدوحة القطرية بنسبة 3.26% لتصل مستوى أقل من 6000 نقطة.

وانخفض مؤشر بورصة البحرين بنسبة 0.6% بينما تراجع مؤشر بورصة مسقط العمانية بنسبة 1%.

وكانت بورصة طوكيو قد أغلقت منخفضة بنسبة 6.35% وتراجعت بورصة هونغ كونغ بنسبة 5% بينما خسرت سوق سول 3.3% من مؤشرها وفقدت بورصة سيدني نسبة 4.2% بمؤشرها الرئيسي.

الذهب والنفط

صعود أسعار الذهب
وشهدت سوق المعادن الثمينة ارتفاع أسعار الذهب إلى 779.70 دولارا للأوقية مقارنة مع 770.60 دولارا أواخر تعاملات نيويورك الاثنين.

وتراجعت أسعار النفط في بورصة نيويورك التجارية إلى أقل من مستوى 47 دولارا للبرميل.

وانخفض سعر الخام الأميركي بالعقود الآجلة تسليم الشهر المقبل بمقدار 2.32 دولار تعادل 4.71% لكي يستقر عند مستوى 46.96 دولارا للبرميل محققا أقل سعر تسوية منذ وصوله إلى 46.80 دولارا في 20 مايو/ أيار 2005.

المصدر : وكالات