تقرير أميركي: عائدات النفط العراقية ستفوق التوقعات

حكومة نوري المالكي بنت تقديرات الموازنة على أساس 57 دولارا لبرميل (رويترز - أرشيف)

توقع  تقرير أميركي أن تحقق الحكومة العراقية عائدات ضخمة من مبيعات النفط هذا العام مع ارتفاع أسعار الخام, بينما تسعى لتوسيع خططها الخاصة بالنمو الاقتصادي والأمن.

 

وطبقا لمكتب المفتش العام الأميركي المسؤول عن إعادة إعمار العراق فإن عائدات النفط تمثل أكثر من 80% من موازنة الحكومة العراقية التي تبلغ هذا العام 48 مليار دولار.

 

لكن حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي بنت تقديرات الموازنة على أساس 57 دولارا لبرميل النفط في حين أن وزارة الطاقة الأميركية تتوقع أن يكون معدل سعر البرميل 85 دولارا هذا العام.

 

وقال مكتب المفتش العام ستيوارت بوين إن معدل إنتاج العراق من النفط وصل إلى 2.38 مليون برميل يوميا,  ما يشير إلى أن عائدات الحكومة العراقية من صادرات النفط ستفوق التوقعات.

 

وقال التقرير إن هذه التقديرات تأتي في الوقت الذي يتوقع فيه خفض عدد القوات الأميركية في العراق ما يزيد الأعباء الأمنية على الحكومة العراقية.

 

وكان مسؤولون أميركيون توقعوا أن يكفي إنتاج العراق من النفط تمويل مشروعات إعادة الإعمار التي تصل تكلفتها الإجمالية إلى 114 مليار دولار. لكن تطوير قطاع النفط تعطل بسبب الهجمات المستمرة على المنشآت النفطية.

 

يشار إلى أن الكونغرس الأميركي اعتمد مبلغ 47.5 مليار دولار لإعادة إعمار العراق, بينما جاءت 50.6 مليار دولار من أموال عراقية و 15.8 مليار دولار من مانحين.

 

وقال التقرير إن معدل إنتاج العراق من النفط لا يزال أقل من فترة ما قبل الحرب وهو 2.6 مليون برميل يوميا.

المصدر : رويترز