النفط يستمر في التراجع مع زيادة خام خليج المكسيك

وكالة الطاقة الدولية تتوقع بقاء أسعار النفط مرتفعة على المدى القصير (الفرنسية-أرشيف)

استمرت أسعار النفط في التراجع آسيويا اليوم وسط عمليات بيع لجني الأرباح، بعد تسجيلها مستويات قياسية مرتفعة الأسبوع الماضي.

ويأتي التراجع عقب عدم إضرار عاصفة معتدلة بالبنية التحتية لمنشآت النفط في خليج المكسيك، ما سمح بضخ الخام منها.

وانخفض سعر الخام الأميركي الخفيف في العقود الآجلة تسليم نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل 60 سنتا إلى 80.35 دولارا للبرميل، بعدما أغلق متراجعا 67 سنتا في الجلسة السابقة، لينخفض نحو أربعة دولارات بشكل إجمالي عن المستوى القياسي البالغ 83.90 دولارا للبرميل الذي حققه الخميس الماضي في العقود الآجلة تسليم أكتوبر/ تشرين الأول المقبل.

وهبط خام القياس الأوروبي مزيج برنت 55 سنتا إلى 78.36 دولارا للبرميل.

وأعلنت هيئة الموارد المعدنية الأميركية عن وصول إنتاج النفط في خليج المكسيك إلى 80.7% من الطاقة الإنتاجية أمس، مقارنة مع 37% يوم الجمعة الماضي بعد قيام شركات النفط بإعادة عمالها إلى الحفارات البحرية.

وقال مدير وكالة الطاقة الدولية المكلف بأسواق النفط ديدييه أوسان إن الوكالة تضع احتمالا كبيرا لبقاء أسعار النفط مرتفعة.

وأضاف أن الارتفاع سيكون على المدى القصير جدا جراء طلب ديناميكي جدا وتوتر في الإمدادات لمواجهة الطلب في فصل الشتاء ومشكلات الأعاصير في خليج المكسيك حتى نهاية الشهر المقبل.

وسجلت أسعار النفط مستويات قياسية مرتفعة الأسبوع الماضي رغم قرار منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) زيادة إمداداتها نصف مليون برميل يوميا.

وأشار أوسان إلى قدرة أوبك في المدى البعيد على ضخ كميات أكبر من الخام في الأسواق، ما سيكبح الارتفاع في الأسعار.

المصدر : وكالات