استمرار توقف صادرات النفط من شمالي العراق

العراق يعتمد بشكل كلي على صادرات النفط من الجنوب (الفرنسية-أرشيف)
استمر توقف تدفق النفط من حقول كركوك شمالي العراق عبر خط أنابيب التصدير الذي يمتد إلى تركيا لليوم الثامن على التوالي، حسب ما ذكر مصدر في الشحن البحري.

وقال المصدر إن أخر كميات نفط ضخها العراق من خام كركوك كانت في الـ11 من الشهر الجاري إلا أنه لم يتضح بعد موعد استئناف عمليات الضخ مجددا.

وأشار إلى وجود ناقلتين بانتظار تحميل نحو 1.7 مليون برميل من كمية تتراوح بين 6.8 و7.7 ملايين برميل ضخها العراق من خام كركوك في صهاريج التخزين بميناء جيهان التركي في الشهر الماضي.

وقال المصدر إن هناك ناقلة تابعة لشركة سيبسا الإسبانية في مرفأ جيهان تنتظر شحنة حجمها مليون برميل بالإضافة إلى ناقلة أخرى لشركة إكسون موبيل الأميركية في المرفأ نفسه بانتظار تحميل نحو سبعمئة ألف برميل.

وأدت هجمات المسلحين إلى إبقاء خط أنابيب النفط الشمالي متوقفا عن العمل معظم الأحيان منذ الغزو الأميركي للبلاد في مارس/آذار عام 2003.

ويمثل خط أنابيب الشمال ثاني منفذ لصادرات النفط العراقي وعندما يتوقف هذا الخط عن العمل تعتمد البلاد بشكل كلي على مرفأ الصادرات الجنوبي في البصرة الذي يصدر منه نحو مليون برميل يوميا.

وقد تعاقدت شركتا سيبسا وإكسون موبيل على شراء النفط العراقي في مزاد لبيع نحو خمسة ملايين برميل تم الأسبوع الماضي، إذ اشترت شركتا توبراش التركية وإيني الإيطالية كميات نفط في المزاد ستحمل قبل 24 سبتمبر/أيلول الجاري.

المصدر : رويترز