المركزي الإيراني يحذر البنوك الألمانية وينفي استقالة محافظه

حذر مسؤول كبير في البنك المركزي الإيراني البنوك الألمانية من خسارة ثقة بلاده نهائيا في حالة قرارها وقف أنشطتها في إيران.

وقال محمد جواد مجرد نائب محافظ البنك المركزي الإيراني لصحيفة فاينانشال تايمز -بطبعتها الألمانية- لا ضمان للبنوك الألمانية بالعودة إلى إيران إذا اتخذت قرارها بمغادرة البلاد لكون العلاقات الاقتصادية تعتمد على الثقة.

وأفادت الصحيفة -في مقال ينشر بعددها الصادر الخميس- بأنه من الصعب استعادة هذه الثقة -بحالة تقويضها- مرة أخرى.

وأوقف مصرفا كوميرز بنك ودويتشه بنك صفقات أعمال مع إيران وأنهى بنك درسدنر -وهو تابع لمجموعة أليانز للتأمين- جميع أعمالها هناك.

وفي الإطار المصرفي أيضا نفى مجرد اليوم تقريرا نشرته وكالة مهر الإيرانية للأنباء الأربعاء عن تقديم محافظ البنك إبراهيم شيباني استقالته إلى مكتب الرئيس محمود أحمدي نجاد.

وأشار إلى أن المحافظ لم يقرر الاستقالة ولم يقدمها، في أحدث نفي لشائعات عن أن شيباني قد يغادر منصبه في إطار تغييرات أحمدي نجاد في مناصب قيادية.

المصدر : رويترز