عـاجـل: المندوب التركي في مجلس الأمن: النظام السوري وحلفاءه يسعون إلى جر تركيا إلى حرب قذرة

افتتاح معرض للصناعات الفلسطينية في رام الله

سنقرط: المعابر والحواجز الإسرائيلية تشكل عائقا أمام استقطاب الاستثمارات الخارجية (الجزيرة-أرشيف)

افتتح في رام الله الاثنين معرض للصناعات الوطنية الفلسطينية تحت شعار "صنع في فلسطين"، تشارك فيه عشرات الشركات في قطاعات الصناعات الغذائية والإنشائية واليدوية والخدمات المساندة.

ودعا رئيس اتحاد الغرفة التجارية والصناعية الفلسطينية أحمد الزغير المستهلكين لمشاهدة تطور الصناعات الفلسطينية باستثمارات محلية تظهر مقدرة على الإبداع رغم الظروف السيئة التي تمر بها البلاد.

وشهد المعرض مشاركة 82 شركة من جميع مناطق الضفة الغربية، في حين غابت عنه شركات قطاع غزة جراء الحصار المفروض عليها عقب سيطرة حركة المقاومة الإسلامية حماس على القطاع سيطرة كاملة.

وقال الزغير إنه كان يتمنى مشاركة شركات من قطاع غزة في المعرض، ولكن الظروف حالت دون ذلك، مضيفا أن المعرض المقبل سيقام في مدينة نابلس.

الصناعة والاستثمارات
وذكر رجال أعمال فلسطينيون أن الاقتصاد المحلي ما زال قائما على الاستثمارات الفلسطينية رغم حاجته لاستثمارات خارجية، لكن الكثير من العوائق تقف أمام جذب الاستثمارات وفي مقدمتها سيطرة إسرائيل على المعابر والحواجز الفاصلة بين المناطق الفلسطينية في الضفة الغربية وغياب التواصل الجغرافي بين الضفة وقطاع غزة.

"
سنقرط:
99% من الاستثمارات في الأراضي الفلسطينية بأموال فلسطينية
"
وقال وزير الاقتصاد الفلسطيني السابق رجل الأعمال مازن سنقرط إن 99% من الاستثمارات في الأراضي الفلسطينية بأموال فلسطينية ويوجد العديد من المشاريع بحاجة لاستثمارات خارجية.

وأشار إلى أن المعاير ووجود 550 حاجزا في الضفة الغربية تجعل التواصل الجغرافي بينها وبين قطاع غزة منعدما.

ولكن سنقرط أكد أن الاقتصاد حافل بقصص النجاحات الاقتصادية رغم كل الظروف التي يواجهها الفلسطينيون.

وأفاد عماد النتشة وهو يقف أمام فرن لصناعة الزجاج في أحد ممرات المعرض إنه تمت المحافظة على هذه الصناعة اليدوية منذ 250 عاما وورثها أبا عن جد.

"
النتشة:
ركود في مبيعات صناعات الزجاج بنسبة 80% بسبب تراجع الحركة السياحية إلى الخليل
"
وأشار إلى ركود في المبيعات بنسبة 80% بسبب تراجع الحركة السياحية إلى الخليل.

وعرض بلال حسونة مجموعة من اللوحات الفسيفسائية أمام زوار للمعرض وقال إنه أقام مع مجموعة من أصدقائه مركزا للترميم لإعادة الحياة إلى اللوحات الفسيفسائية التي اشتهرت فيها فلسطين عبر العصور.

ودعا زائر المعرض المواطن الفلسطيني شاهر أبو حطاب إلى إقامة معرض دائم للتعريف بالصناعات الوطنية المختلفة.

المصدر : رويترز