سوريا تستكمل إجراءات التخلي عن ربط عملتها بالدولار

ميالة: احتياطيات سوريا بالعملة الأجنبية قيمتها 20 مليار دولار (الفرنسية-أرشيف)
كشف حاكم مصرف سوريا المركزي أديب ميالة الخميس وضع بلاده اللمسات الأخيرة على خطوات للتخلي عن ربط عملتها الليرة بالدولار من أجل تعزيز قدرة الحكومة على دعم سعر الصرف.

وأعلن ميالة في مقابلة مع رويترز عن اعتزام السلطات النقدية التخلي عن سياسية ربط العملة المحلية بالدولار والتي طبقت منذ عشر سنوات وربط العملة بسلة عملات تبلغ حصة الدولار النسبية فيها 44% واليورو 34%.

وقال إن احتياطيات سوريا الصافية بالعملة الأجنبية هي 20 مليار دولار دعما للعملة الوطنية الليرة، وتشمل الدولار واليورو والجنيه الإسترليني والفرنك السويسري.

ولكنه قال إن بلاده لا تعتزم تغيير سياستها في الحفاظ على استقرار سعر الصرف للعملة المحلية، متوقعا مساعدة التحول في ربط الليرة إلى سلة عملات على التعامل الأفضل مع تقلبات أسواق الصرف العالمية.

وتسعى الحكومة السورية التي تواجه عقوبات أميركية منذ عام 2004 إلى تعزيز وضعها المالي للتصدي لمساعي واشنطن الرامية لعزلها.

وكان سعر صرف العملة المحلية مستقرا عند نحو 50 ليرة مقابل الدولار منذ سنوات مع استثناء انخفاضها لمدة وجيزة عندما واجهت سوريا ضغوطا دولية جراء دورها في لبنان عام 2005.

المصدر : رويترز