الرئيس اليمني يطلب من مجلس وزرائه الجديد محاربة الفساد

الرئيس اليمني يطالب حكومته بضرورة التوصل لمشاريع إستراتيجية كبيرة (الفرنسية)
دعا الرئيس اليمني علي عبد الله صالح مجلس الوزراء الجديد بعد أدائه اليمين الدستورية إلى شن حرب على الفساد والفاسدين ومواصلة الإصلاحات المالية والاقتصادية.

وأكد صالح لوزرائه ضرورة التوصل إلى مشاريع إستراتيجية كبيرة يمكن للحكومة تنفيذها مع القطاع الخاص لتوفير الوظائف وتحسين الأوضاع المعيشية للمواطنين.

وقال صخر الوجيه رئيس منظمة برلمانيون يمنيون ضد الفساد إن مكافحة الفساد جاءت في البرنامج الانتخابي لإعادة انتخاب الرئيس صالح العام الماضي، غير أن الواقع الفعلي لم يشهد تغييرا ملموسا.

وأكد الوجيه في تصريح للجزيرة ضرورة تفعيل التشريعات الموجودة بالفعل بحيث تبدأ مكافحة جادة ضد الفساد في المرحلة المقبلة.

من جانبه قال رئيس الوزراء اليمني الجديد علي محمد مجور إن حكومته التي تضم وزيرين جديدين للتجارة والمالية ستهتم بتهيئة أجواء إيجابية تشجع وتزيل العقبات أمام الاستثمار.

وكان صالح الذي أعيد انتخابه في سبتمبر/ أيلول عين مجور رئيسا للوزراء في 31 مارس/ آذار الماضي فيما اعتبرها محللون محاولة للتوضيح للمانحين مثل البنك الدولي أنه جاد تجاه الإصلاحات.

المصدر : الجزيرة + وكالات