الاتحاد الأوروبي يحقق في اتهام آبل بممارسة الاحتكار

 
قالت المفوضية الأوروبية إنها بدأت تحقيقا في احتمال ممارسة شركة الكمبيوتر الأميركية (آبل) وعدد من شركات الإنتاج الموسيقي الكبرى للاحتكار فيما يتعلق ببيع التسجيلات الموسيقية عبر الإنترنت.
 
وتدافع آبل والشركات الأخرى منذ شهرين عن نفسها وترفض تهمة انتهاك قوانين حرية التجارة الأوروبية وترد على الأسئلة التي تطرحها المفوضية، وهي أعلى جهة في الاتحاد الأوروبي معنية بتطبيق قوانين مكافحة الاحتكار وحماية حرية المنافسة.
 
وذكرت المفوضية الأوروبية أن عقود التوزيع بين آبل وشركات التسجيلات الموسيقية الكبرى لبيع منتجات الشركات عبر خدمة (آي تيونز) التي تقدمها آبل على الإنترنت في دول الاتحاد الأوروبي تحظر على المستخدمين في إحدى دول الاتحاد من تنزيل المواد الموسيقية التي يريدونها من موقع مخصص لخدمة دولة أخرى من دول الاتحاد.
 
وأشار مسؤول في الاتحاد الأوروبي إلى أنه على سبيل  المثال إذا أراد مستخدم من بلجيكا تنزيل تسجيل موسيقي من موقع آي تيونز في بلجيكا فعليه أن يدفع قيمة التسجيل باستخدام بطاقة ائتمان صادرة من بنك له عنوان في بلجيكا.

 
وإذا أدينت آبل والشركات الأخرى بتهمة انتهاك قواعد الاتحاد الأوروبي يمكن أن تواجه عقوبات قاسية. ويمكن للمفوضية الأوروبية فرض غرامة تصل إلى 10% من إجمالي حجم أعمال أي شركة في مختلف أنحاء العالم إذا أدينت بممارسة الاحتكار في السوق الأوروبية.



المصدر : الألمانية