الإسترليني يفوق دولارين للمرة الأولى منذ 1992

ارتفع سعر صرف الجنيه الإسترليني أمام العملة الأميركية وسجل 2.0005 دولار خلال التعاملات الأوروبية اليوم، وهو أعلى مستويات صرفه منذ سبتمبر/أيلول 1992 بعدما عززت بيانات جديدة عن التضخم احتمال رفع بنك إنجلترا سعر الفائدة.

وعاد الجنيه بعد تجاوز مستوى الدولارين للانخفاض سريعا إلى 1.9985 دولار مقارنة مع 1.99 دولار في تعاملات نيويورك أمس.

وارتفع التضخم في بريطانيا إلى 3.1% خلال مارس/ آذار الماضي مقابل 2.8% في فبراير/ شباط، وهو ما فاق توقعات المحللين التي قدرته للشهر الماضي بنسبة 2.8%.

وزاد معدل التضخم الرئيسي لأسعار التجزئة الذي يتضمن أقساط الفوائد على العقارات من 4.6% في فبراير/شباط إلى 4.8% الشهر الماضي، وفقا لمكتب الإحصاءات القومي البريطاني.

ومن شأن التضخم الذي فاق المستوى المستهدف من الحكومة البالغ 2% زيادة الضغط على الحكومة لرفع بنك إنجلترا المركزي سعر الفائدة الرئيسي، وهو حاليا 5.25%.

المصدر : وكالات