اتهام رئيس توتال بالفساد في صفقة مع إيران

اتهام دو مارجوري (يمين) برشوة موظفين أجانب واستغلال أموال (الفرنسية)
وجه القضاء الفرنسي رسميا تهمة الفساد للمدير العام للمجموعة النفطية الفرنسية (توتال) كريستوف دو مارجوري على خلفية صفقة مع إيران أبرمت عام 1997.
 
والتهمة الموجهة إلى دو مارجوري هي رشوة موظفين أجانب بالقطاع العام واستغلال أموال مشتركة.
 
لكن توتال أكدت من جانبها أن الاتفاقات موقعة ضمن احترام القانون.
 
وينص العقد محل التحقيق على استثمار الحقل من قبل مجموعة مختلطة تضم شركات توتال وغازبروم (روسية) وبتروناس (ماليزية). وكان دو مارجوري آنذاك مديرا لشركة توتال في الشرق الأوسط.
 
في الوقت نفسه أشار مسؤول في توتال إلى تورط سكرتير نجل الرئيس الإيراني الأسبق هاشمي رفسنجاني في هذه القضية.
 
ويشتبه أيضا بأن مسؤولين في الشركة الفرنسية دفعوا أموالاً بطريقة غير قانونية إلى أشخاص نافذين في إيران بين عامي 1996 و2003 لضمان الحصول على عقد لاستثمار حقل إيراني للغاز.
 
وكان دو مارجوري اقتيد ظهر الخميس إلى قسم التحقيق المالي في قصر العدل في باريس بعد أن أمضى 24 ساعة قيد التوقيف الاحترازي وليلة في مقر الشرطة المالية.
المصدر : وكالات