أسعار النفط ترتفع وسط شكوك في زيادة أوبك لإنتاجها

شكوك بأسواق النفط في أن تقرر أوبك زيادة إنتاجها (الفرنسية-أرشيف)
ارتفعت أسعار النفط في التعاملات الآسيوية بعد أن شهدت تراجعا واضحا الأسبوع الماضي بخسارة نحو عشرة دولارات، لكنها بقيت دون مستوى تسعين دولاراً للبرميل, وسط شكوك بأن تقرر منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) زيادة إنتاجها خلال اجتماعها الأربعاء المقبل.
 
فقد بلغ سعر برميل النفط الخام الأميركي الخفيف تسليم يناير/كانون الثاني المقبل 89.84 دولاراً. أما سعر نفط مزيج برنت فقد تجاوز خلال التعاملات مستوى 89 دولاراً للبرميل.
 
في الوقت نفسه قال وزير النفط الفنزويلي رفاييل راميريز الأحد إن بلاده تتوقع أن تظل أسعار النفط العالمية في عام 2008 قرب المستويات القياسية التي سجلتها هذا العام حول 100 دولار للبرميل.
 
وأعرب راميريز عن اعتقاده أن هذا يظهر أن هناك تغيرات هيكلية في السوق.
 
وكان الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز قد اقترح أن توفر أوبك نفطا بأسعار رخيصة للدول الفقيرة وأن تبقي على أسعار النفط مستقرة حول 100 دولار للبرميل.
 
ومن المقرر أن يجتمع وزراء أوبك في أبوظبي الأربعاء لبحث سياسة الإنتاج والطلب على النفط خلال الربع الأول من عام 2008.
 
وتوقع وزير النفط السعودي علي النعيمي السبت أن يكون الطلب العالمي على النفط الخام معقولا خلال الربع الأول من عام 2008.
 
وأكد النعيمي أثناء الاجتماع أن منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) ستتخذ قرارا بشأن زيادة الإنتاج أثناء اجتماعها الأربعاء المقبل في أبوظبي، لكنه رفض إعطاء أي تفاصيل.

لكن وزير النفط القطري عبد الله العطية دعا أوبك إلى التزام الهدوء قبل اتخاذ أي قرار بشأن الإنتاج، لتفادي إغراق السوق النفطية.

المصدر : وكالات