مايكروسوفت تمتثل لقرار الاحتكار الصادر ضدها

حكم الاحتكار ضد مايكروسوفت سببه حجبها معلومات تؤثر على التنافسية (الأوروبية)
 
أعلنت شركة مايكروسوفت الأميركية لبرامج الكمبيوتر أنها لن تستأنف الحكم الصادر ضدها في قضية مكافحة الاحتكار الذي أصدرته محكمة كبرى في الاتحاد الأوروبي الشهر الماضي.
 
وقالت المفوضية الأوروبية في وقت سابق اليوم إن مايكروسوفت وافقت على أخذ خطوات لتنفيذ القرار الذي أصدرته المفوضية ضدها سنة 2004.
 
وفي بيان لها قالت مايكروسوفت "عندما أصدرت المحكمة الابتدائية حكمها في سبتمبر/أيلول التزمت مايكروسوفت باتخاذ أي إجراءات أخرى ضرورية للوصول إلى الالتزام الكامل بقرار المفوضية".
 
وأضافت "لن نستأنف قرار المحكمة، وسنواصل العمل عن كثب مع المفوضية لضمان وجود بيئة مزدهرة وتنافسية لتكنولوجيا المعلومات في أوروبا وشتى أنحاء العالم".
 
واستبعدت مفوضة شؤون المكافحة في الاتحاد الأوروبي نيلي كروس أن تتقدم شركة مايكروسوفت باستئناف، وتابعت أنها لا ترى سببا لفرض مزيد من العقوبات ضد مايكروسوفت.
 
وأضافت المفوضية أن مايكروسوفت وافقت أيضا على خفض رسوم الملكية المرتفعة التي كانت حتى الآن تصر عليها على معلومات التشغيل المتبادل للبرامج.
 
وكانت المفوضية وهي أعلى سلطات مكافحة الاحتكار الأوروبية أصدرت حكما في 2004 بأن مايكروسوفت حجمت المنافسين عن طريق حجب معلومات كانت ستتيح لهم وضع برمجيات متوافقة مع نظام تشغيل ويندوز بنفس مقدار توافق برمجيات مايكروسوفت.
 
وستتيح مايكروسوفت الآن لمن يطلق عليهم "مطورو برامج المصدر المفتوح" الحصول على المعلومات (الكود) التي يحتاجونها حتى تعمل برامجهم بسهولة مع نظام تشغيل ويندوز.



المصدر : وكالات