غاز بروم وأوكرانيا تتفقان على تسوية ديون الغاز

رئيس الوزراء الأوكراني (يسار) أجرى محادثات طاقة مع نظيره الروسي (الفرنسية)
وقعت أوكرانيا وشركة غاز بروم الروسية الثلاثاء اتفاقا يهدف إلى تسوية الخلاف بين الجانبين بشأن ديون أوكرانية متأخرة من قيمة واردات الغاز الروسي والتي تبلغ 1.3 مليار دولار.
 
ووفقا للاتفاق ستحصل غاز بروم على كامل مستحقاتها بنهاية أكتوبر/تشرين الأول الحالي، وهو الشرط الذي وضعته الشركة الروسية لإنهاء الأزمة التي وصلت إلى حد التهديد بوقف ضخ الغاز الروسي إلى أوكرانيا.
 
ومن المقرر أن تدفع أوكرانيا نحو مئتي مليون دولار في العشرين من الشهر الحالي دفعة أولى.
 
وقد أجرى رئيس الوزراء الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش الذي يحبذ علاقات أوثق مع موسكو محادثات بشأن الطاقة أمس مع نظيره الروسي فيكتور زوبكوف.
 
في الوقت نفسه قال مسؤول من روسيا البيضاء إن بلاده سترسل وفدا رفيع المستوى إلى العاصمة الروسية موسكو هذا الأسبوع لمناقشة أسعار الغاز في عام 2008 وضمان انتقال سلسل للغاز الروسي إلى أوروبا.
 
وروسيا البيضاء إلى جانب أوكرانيا هما المعبر الرئيسي للغاز الروسي إلى أوروبا التي تحصل على ربع احتياجاتها من الغاز من شركة غاز بروم التي تحتكر تصدير الغاز في روسيا.
 
يشار إلى أن غاز بروم وروسيا البيضاء اتفقتا في العام الماضي على أسعار الغاز في عام 2007 قبل دقائق فقط من رأس السنة، وكانت أوروبا تتحسب لنقص في الغاز مثل الذي شهدته قبل ذلك بعام عندما قطعت روسيا إمداداتها عن أوكرانيا.
 
وكانت غاز بروم ذكرت أنها لا تتوقع أن تقفز الأسعار بالنسبة لأوكرانيا وروسيا البيضاء في عام 2008، بعد زيادات كبيرة في الأعوام السابقة، وأنها تريد فقط ضبط الاتفاقات لتأخذ في الاعتبار تغيرات الأسعار العالمية.
 
ورأت الشركة الروسية أنه من السابق لأوانه بدء محادثات بشأن أسعار 2008 لروسيا البيضاء وأوكرانيا اللتين مازالتا تدفعان أسعارا أقل بكثير من أسعار عملاء غاز بروم في أوروبا.
 
لكن نائب وزير الطاقة في روسيا البيضاء ميخائيل ميخاديوك أعرب عن رغبته في التوصل إلى اتفاق قبل نهاية العام حتى لا يتكرر الوضع الحرج الذي حدث العام الماضي.
المصدر : وكالات