عـاجـل: المتحدث باسم الخارجية الإيرانية: ظريف يصل إلى مدينة بياريتز الفرنسية حيث تنعقد قمة الدول السبع

الهند وباكستان تتفقان مع إيران على سعر للغاز

اتفقت إيران مع كل من الهند وباكستان على صيغة سعرية للغاز الإيراني المقرر توريده عبر خط أنابيب يكلف سبعة مليارات دولار.
 
وقال نائب وزير النفط ورئيس فريق التفاوض الإيراني حجة الله غانمي فرد، إن الوفود الثلاثة سترفع نتائج التفاوض والموافقة على السعر إلى حكوماتها لإجراء مزيد من المناقشات.
وأضاف أن الحكومات أمامها شهر واحد لإعلان قرارها النهائي بشأن الاتفاق.
 
ولم يوضح المسؤول الإيراني تفاصيل الصيغة السعرية أو نطاق السعر الذي تم الاتفاق عليه لكنه أبدى أمله في أن تتخذ الإجراءات المتبقية فيما يتعلق بخط أنابيب الغاز بحلول نهاية يونيو/حزيران إذا تم حل جميع المشاكل.
 
وكانت المحادثات الثلاثية قد بدأت في إيران منذ يوم الأربعاء الماضي بهدف التوصل إلى اتفاق على شروط العقد التي بدا أن أهمها هو السعر.
 
وعرضت إيران في أغسطس/آب سعرا يرتبط بسعر مزيج برنت في لندن بلغ نحو ثمانية دولارات لكل مليون وحدة حرارية بريطانية في حين تريد نيودلهي أن يكون السعر 4.25 دولارات لكل مليون وحدة.
 
وعينت الدول الثلاث شركة "غافني كلين آند أسوشيتس" البريطانية في سبتمبر/أيلول بعد فشلها في الاتفاق على سعر يرضي جميع الأطراف لكن الهند وباكستان رفضتا السعر الذي اقترحته الشركة الاستشارية في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.
 
يشار إلى أن إيران تسيطر على ثاني أكبر احتياطيات الغاز في العالم بعد روسيا حيث تبلغ احتياطياتها منه نحو 940 تريليون قدم مكعب، لكنها كانت بطيئة في تنمية صادراتها.
 
وتتدافع الاقتصاديات النامية في آسيا ومنها الهند وباكستان لإيجاد مصادر للطاقة لتغذية التوسع الصناعي. وتعطل خط الأنابيب منذ سنوات بسبب العداء بين الهند وباكستان، وفي الفترة الأخيرة بسبب معارضة الولايات المتحدة لبرنامج إيران النووي.
المصدر : وكالات