النواب الإيرانيون يبحثون زيادة ميزانية واردات البنزين

إيران لا تملك الطاقة التكريرية الكافية لتغطية الطلب المحلي (الفرنسية-أرشيف) 
بحث البرلمان الإيراني اليوم مشروع قانون من شأنه إضافة 3.5 مليارات دولار إلى الميزانية لتمويل زيادة واردات البنزين وتجنب تقنين توزيعه في البلاد، لكن التصويت على القانون لن يتم قبل أسبوعين على الأقل.
 
وقال رئيس هيئة الإدارة والتخطيط للبرلمان فرهاد راهبار إنه يجري في الوقت الحالي استخدام احتياطيات البنزين الإستراتيجية، وحذر من أنه إذا استنفدت فستواجه البلاد مشاكل خطيرة.
 
وكان النواب خفضوا ميزانية تمويل الواردات إلى 2.5 مليار دولار في السنة المالية التي تنتهي في مارس/آذار المقبل من المبلغ المقترح في الأصل وقدره أربعة مليارات دولار.
 
وقال مسؤول كبير بوزارة النفط الشهر الماضي إن الحكومة سمحت للوزارة بالاستمرار في استيراد البنزين لحين البت في زيادة الميزانية.
 
وأدى ارتفاع الأسعار العالمية إلى نفاد المبلغ المخصص للواردات في السنة المالية مما أثار احتمال اللجوء إلى تقنين توزيع البنزين وهي خطوة قد تؤدي إلى استياء عام في إيران التي اعتاد مواطنوها على رخص الأسعار.
 
ورغم أن إيران رابع أكبر مصدر للنفط في العالم فإنها لا تملك الطاقة التكريرية الكافية لتغطية الطلب المحلي وتضطر إلى استيراد 40 % من الاستهلاك اليومي الذي يبلغ سبعين مليون لتر.
المصدر : رويترز