عـاجـل: الخارجية الأميركية: بومبيو ومحمد بن سلمان اتفقا على ضرورة محاسبة النظام الإيراني على عدوانه المتواصل

واشنطن تدرس إنهاء مزايا تجارية للهند والبرازيل وروسيا

شواب رأت أن المراجعة ستساعد في ضمان إدارة البرنامج (الفرنسية-أرشيف)
تدرس الولايات المتحدة إنهاء مزايا تجارية ممنوحة منذ فترة طويلة للهند والبرازيل روسيا وعشر من الدول النامية الكبرى.
 
وقالت الممثلة التجارية الأميركية أمس إن الكونغرس أثار مسألة أن مزايا النظام العام للأفضليات تذهب بدرجة كبيرة إلى عدد قليل من الدول، في حين أن عددا كبيرا من الدول النامية لا يجري معاملات كبيرة في إطار البرنامج.
 
وأضافت سوزان شواب أن مراجعة هذا البرنامج ستساعد في ضمان إدارة البرنامج بما يتفق مع قواعد تأسيسه.
 
وهذه الدول الـ13 التي يجري مراجعتها الآن شحنت سلعا ضمن هذا البرنامج تزيد قيمتها على 100 مليون دولار للولايات المتحدة. وهي الأرجنتين وكرواتيا وإندونيسيا وكزاخستان والفلبين ورومانيا وجنوب أفريقيا وتايلند وتركيا وفنزويلا، إضافة إلى الهند والبرازيل وروسيا.
 
ومن جهته قال وزير التجارة البرازيلي لويس فرناندو فورلان إن هذه الخطوة تتعارض مع مبادرة أبرمت في الآونة الأخيرة بين الولايات المتحدة والبرازيل، لزيادة حجم التجارة الثنائية.
 
ورأى فورلان أن الإجراءات الأحادية خيار سيئ ستضر بالشركات التي تعمل في البلدين، وتفرز مناخا غير موات لتطور العلاقات الثنائية.
 
يُذكر أن هذا النظام الذي بدأ تطبيقه قبل 32 عاما يلغي الرسوم الجمركية على استيراد آلاف من السلع من 133 دولة نامية، وينتهي العمل به نهاية كل عام ما لم يجدده الكونغرس. واستوردت واشنطن سلعا قيمتها 26.7 مليار دولار في ظل البرنامج عام 2005.
 
ويأتي هذا التطور بالولايات المتحدة عقب الانهيار الأخير لمحادثات التجارة العالمية، والتي عزا عدد كبير من أعضاء الكونغرس فشلها إلى إحجام دول نامية بارزة مثل الهند والبرازيل عن فتح أسواقها أمام السلع الأجنبية.  
المصدر : وكالات