السنيورة يعلن آلية تعويض المنازل المدمرة في لبنان

السنيورة يوضح شمول التعويضات 80 ألف وحدة سكنية بعضها مدمر كليا (الأوروبية-أرشيف)
أعلن رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة قرار حكومته التعويض عن كل وحدة سكنية دمرها العدوان الإسرائيلي على لبنان بنحو 40 ألف دولار.

وقال السنيورة خلال مؤتمر صحفي عقده في بيروت الأربعاء إن التعويض يشمل نحو 80 ألف وحدة سكنية بعضها مدمر كليا وآخر جزئيا وغالبيتها في جنوب لبنان ومنطقة البقاع وفي شمال البلاد وجبل لبنان.

وأوضح أن الدولة ستدفع 50 مليون ليرة لبنانية (33 ألف دولار) لكل منزل مدمر كليا بغض النظر عن حجمه ومكوناته إلى جانب سبعة آلاف دولار من أجل الأثاث.

وقال إن نسبة التعويض ستكون معادلة لنسبة الدمار بحيث إذا كان المنزل مدمرا بنسبة 50% فسيتم دفع نصف التعويض.

وأشار إلى أن عملية دفع التعويضات من أجل الإعمار ستتم على مرحلتين تبدأ الثانية بعد انتهاء المرحلة الأولى ليتم لاحقا دفع تعويض الأثاث.

وقال السنيورة إن عملية حصر الأضرار ودفع التعويضات تتم من خلال وزارات الدولة المعنية والمؤسسات المساعدة مثل مجلس الجنوب وصندوق المهجرين.

"
حل مشكلة السكن حاليا سيتم بواسطة منازل جاهزة تسعى الحكومة اللبنانية لاستقدامها بكميات كبيرة  وستوضع في أماكن الإقامة الأصلية
"
وأضاف أن حل مشكلة السكن حاليا سيتم بواسطة منازل جاهزة تسعى الحكومة لاستقدامها بكميات كبيرة على أن توضع في أماكن الإقامة الأصلية في القرى والبلدات المتضررة.

وأشار إلى ضرورة إعادة المنزل الجاهز إلى الجهة التي قدمته بعد انتهاء إعمار المنزل الأصلي.

وأوضح أن العمل جار على فتح الطرقات وإقامة جسور بدلا من تلك التي دمرها العدوان الإسرائيلي على لبنان.

ووزع حزب الله سابقا مبلغ 12 ألف دولار على كل عائلة لم يعد منزلها صالحا للسكن بسبب القصف الإسرائيلي لتستطيع استئجار مسكن لمدة سنة وشراء أثاث جديد، مستبقا أجهزة الحكومة المكلفة بإعادة الإعمار.

وقال وزير الطاقة اللبناني محمد فنيش إن حجم خسائر قطاعي الكهرباء والمياه نتيجة العدوان الإسرائيلي على البلاد بلغ ربع مليار دولار.

المصدر : وكالات