عـاجـل: رويترز: هيئة الطيران البحرينية تعلق الرحلات القادمة من دبي والشارقة 48 ساعة بسبب مخاوف من فيروس كورونا

بورصات الخليج تدير سبعة تريليونات ريال

يقدر حجم الثروات التي تدار بأسواق المال والبورصات الخليجية بأكثر من سبعة تريليونات ريال (1.866 تريليون دولار) ويتعامل بسوق الأسهم ما لا يقل عن خمسة ملايين مواطن ومواطنة خليجية عبر 750 صندوق مضاربة بالأسهم ومن خلال 500 مليار ريال (133 مليار دولار).
 
وقال ماجد بن محمد قاروب رئيس اللجنة المنظمة للمنتدى الأول لأسواق المال الخليجية الذي يبدأ أعماله بالرياض يوم الإثنين القادم إن زيادة عدد الشركات الجديدة بأسواق المال الخليجية ذات الرساميل الضخمة والمقدرة بنحو 100 شركة جديدة مثل "معادن" السعودية و"دانة غاز" الإماراتية وبنك الريان القطري وكذلك مصرف السلام وقريبا مدينة الملك عبد الله الاقتصادية، كل ذلك يعني أن عدد الشركات المساهمة في دول الخليج سيقفز خلال السنوات الخمس المقبلة من 500 شركة مساهمة حاليا إلى ألف شركة مساهمة بواقع 100 شركة سنويا على مستوى الخليج.
 
وأوضح أن آخر هذه المشاريع المهمة هو المشروع العملاق لمدينة الملك عبد الله الاقتصادية التي تتحدث الأوساط المالية عن تكوين شركة لها برأسمال خليجي يصل إلى تسعة مليارات ريال سعودي، واستثمارات تصل إلى 130 مليار ريال.
 
وشدد قاروب على أن التحدي الذي يواجه أسواق المال الخليجية يتمثل في زيادة عدد المواطنين المتعاملين بالأسواق، والذي يتوقع أن يشهد زيادة سنوية لا تقل عن 25% مما يعني مضاعفة الرقم خلال السنوات الأربع المقبلة ليصل إلى عشرة ملايين مواطن ومواطنة، وهو تحد إداري وتقني يؤثر في نوعية وكفاءة الإدارة الإلكترونية ويستوجب تقديم الخدمات وفق المعايير العالمية المطلوبة بسرعة ودقة وأمان.
 
وقدّر رئيس اللجنة المنظمة للمنتدى الأول لأسواق المال الخليجية أن تصل قيمة الأسهم المتداولة بدول الخليج خلال السنوات الخمس المقبلة، إلى أكثر من 20 تريليون ريال.
المصدر : وكالات