الشيوخ الأميركي يوافق على تعيين بيرنانكي رئيسا للاحتياطي

الاحتياطي الاتحادي يرفع معدل الفائدة 0.25% إلى 4.5% (رويترز-أرشيف)
وافق مجلس الشيوخ الأميركي على تعيين الاقتصادي بن بيرنانكي رئيسا لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي) خلفا لسلفه آلان غرينسبان بالوظيفة التي تعتبر أكثر المناصب المؤثرة في السياسة الاقتصادية العالمية.

وأقرّ المجلس اختيار الرئيس جورج بوش لبيرنانكي بعد عملية تصويت تمت برفع الأيدي.

وجرت عملية اختيار بيرنانكي البالغ من العمر 52 عاما، بعد مناقشة في مجلس الشيوخ وسط دعم قوي من الحزبين الجمهوري والديمقراطي.

وأشاد بوش في بيان ببيرنانكي وحكمته وشخصيته القوية وقدرته على تولي هذا المنصب.

وأشار إلى أنه قدم استشارات حكيمة ونصائح جيدة كعضو في فريقه الاقتصادي وسيخدم بلاده بامتياز في رئاسة الاحتياطي الاتحادي.

وكان آلان غريسبان (79 عاما) قد تقاعد من عمله اعتبارا من أمس بعد خدمة 18.5 عاما مسجلا ثاني أطول رئاسة للمركزي الأميركي.

ويتولى بيرنانكي هذا المنصب في فترة يواجه فيها الاقتصاد الأميركي تحديات تشمل العجز في الميزانية والميزان التجاري.

وليس من المتوقع أن تتغير السياسة النقدية في فترة رئاسة بيرنانكي عما كانت عليه في عهد غرينسبان خلال الفترة القريبة على الأقل.

وقرر الاحتياطي الاتحادي أمس زيادة معدلات الفائدة للمرة الرابعة عشرة على التوالي وبنسبة 0.25%، مع الإشارة لرفعها عدة مرات في المستقبل.

وتمت عملية الرفع خلال آخر اجتماع حضره غرينسبان ليصل معدل الفائدة 4.5%.

المصدر : وكالات