السلطات الأوروبية: سويفت مخالفة لقواعد السرية

سويفت مررت بيانات مالية للسلطات الأميركية بعد هجمات 11سبتمبر/أيلول 2001 (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت المفوضية الأوروبية توصل السلطات المعنية في الاتحاد الأوروبي إلى أن المجموعة المالية سويفت خالفت قواعد السرية الأوروبية عن طريق تمريرها بيانات مالية إلى الولايات المتحدة.

وقال متحدث باسم المفوضية الأوروبية إن السلطات المسؤولة عن حماية البيانات قد وجدت سويفت -ومقرها خارج العاصمة البلجيكية بروكسل- مسؤولة عن ارتكاب مخالفات للقانون الأوروبي.

وتتعامل سويفت المؤسسة ذات الانتشار العالمي في اتصالات التعاملات المالية بين البنوك بأموال بقيمة تريليونات الدولارات في معاملات عالمية يومية تتم بين نحو ثمانية آلاف مؤسسة مالية تضم أكثر من 200 بلد.

واعترفت سويفت في يونيو/حزيران الماضي بتزويدها السلطات الأميركية بكمية محدودة من البيانات بعد هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001 لكنها قالت إنها بذلت قصارى جهودها للمحافظة على السرية.

وطبقا لقواعد حماية البيانات الأوروبية فإن المعلومات عن تحويل الأموال يمكن استخدامها لأغراض مصرفية فقط وليس لاستخدامات أخرى مثل التحقيق في تمويل الإرهاب.

المصدر : وكالات