اليابان تعتزم استئناف القروض بالين للعراق

قالت وسائل إعلام في طوكيو إن اليابان ستستأنف القروض بالين إلى العراق بعد توقف استمر 20 عاما، سعيا للحفاظ على مستويات العمالة المحلية عقب سحب قواتها من جنوب العراق.

وأفادت صحيفة يوميوري شيمبون اليابانية أن القاعدة اليابانية في السماوة توظف نحو 1300 عراقي يعملون كحراس ومترجمين وعمال نظافة.

ويبلغ عدد القوات اليابانية في العراق نحو 550 جنديا في مهمة لإعادة الإعمار مددتها الحكومة رسميا حتى ديسمبر/كانون الأول من العام الحالي.

ورغم ذلك فقد رجحت تقارير إعلامية سحب القوات اليابانية قبل سبتمبر/أيلول المقبل، وهو الوقت الذي أعلن رئيس الوزراء جونيشيرو كويزومي أنه سيتقاعد فيه.

وأوضحت الصحيفة أن طوكيو تعتزم استخدام القروض بالين للحفاظ على مستوى مماثل من العمالة في المنطقة وبدء إقامة مشروعات ري بحلول الربيع المقبل مع إنشاء محطة للكهرباء أيضا.

وأشارت إلى أن اليابان تخطط للتوصل إلى اتفاق مع الحكومة العراقية حول تفصيلات المساعدات قبل انتهاء السنة المالية في مارس/آذار القادم.

المصدر : رويترز