خط نفطي روسي يقلل الاعتماد على الشرق الأوسط

بوتين قال إن الصيف المقبل سيشهد بدء العمل في خط الأنابيب (رويترز-أرشيف)
قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن الصيف المقبل سيشهد بدء العمل في خط أنابيب لنقل نفط سيبيريا إلى سواحل المحيط الهادي بتكلفة مقدارها نحو 16 مليار دولار.
 
ويتيح الخط لليابان تقليل اعتمادها على نفط الشرق الأوسط، كما سيلبي حاجة الصين المتنامية لموارد الطاقة. وتبلغ طاقة إنتاج الخط 80 مليون طن من النفط خلال عام.
 
وتعد اليابان –وهي ثاني أكبر اقتصاد في العالم- أكبر مستورد للنفط من الشرق الأوسط إذ تحصل على 90% من احتياجاتها. كما تعد الصين ثاني أكبر مستهلك للنفط في العالم بعد الولايات المتحدة.
 
وإضافة إلى اليابان والصين سيمد الخط الروسي الجديد كلا من كوريا الجنوبية وأستراليا وإندونيسيا والولايات المتحدة بالنفط.
 
وكان بوتين ورئيس وزراء اليابان جونيشيرو كويزومي قد أعلنا في نوفمبر/تشرين الثاني أن هذا الخط سيحقق مصالح إستراتيجية، وقالت اليابان إنها مبدئيا مستعدة للمشاركة بنصف تكلفته.
المصدر : الفرنسية