مرض شارون يهوي بالعملة والأسهم الإسرائيلية

A man carries a bundle of Israeli newspapers featuring a picture of Israeli Prime Minister Ariel Sharon and the headline, "Struggle for his Life" on the front page, outside of Hadassah hospital in Jerusalem 05 January 2006, where Sharon was undergoing an emergency operation to drain blood from his brain after suffering a massive stroke.

أعلن البنك المركزي الإسرائيلي أن أسواق المال الإسرائيلية تعمل حتى الآن بصورة طبيعية رغم الخسائر الحادة في سعر صرف الشيكل وأسعار الأسهم، بسبب الحالة الصحية الحرجة لرئيس الوزراء أرييل شارون الذي أصيب بنزيف في المخ.

وأفاد محافظ بنك إسرائيل ستانلي فيشر أن البنك سيواصل مراقبة تطورات صرف العملة والأسواق المالية بسبب الظروف الراهنة.

وهبط الشيكل في تعاملات اليوم أكثر من 1.3% أمام الدولار حيث بلغ سعر العملة الأميركية 4.6365 شيكلات.

وتراجعت مؤشرات أسواق الأسهم في إسرائيل بنسبة 6% في بداية التعاملات حيث واجهت هذه الخسائر حتى الساعة 12:20 بتوقيت غرينتش.

وأوضح فيشر أنه تحدث مع وزير المالية ورئيس الوزراء بالإنابة إيهود أولمرت وتم الاتفاق على سياسات خاصة بالميزانية، مشيرا إلى أن أسعار الفائدة لن تتغير. ورأى أن قوة الاقتصاد الإسرائيلي تمكنه من الحفاظ على استقراره.

وقد ارتفعت أسعار الأسهم في البلاد أكثر من 30% عام 2005 وسجلت مستويات قياسية جديدة الأسبوع الماضي، وسط توقعات سابقة بأن تواصل الارتفاع في العام 2006.

المصدر : وكالات

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة