عـاجـل: رويترز: الأضرار التي لحقت بالبنية التحتية التابعة لشركة أرامكو السعودية كبيرة ولا يمكن إصلاحها بين عشية وضحاها

وزير النفط العراقي يعتزم الاستقالة مجددا

بحر العلوم 
يعتزم وزير النفط العراقي ترك منصبه للمرة الثانية، كما أبدى نيته عدم  حضور اجتماع منظمة أوبك المقرر الثلاثاء المقبل.
 
وقد أوضح مكتب الوزير أن إبراهيم بحر العلوم طلب من رئيس الوزراء إبراهيم الجعفري اعتبار الاستقالة سارية المفعول.
 
وأشارت مصادر مطلعة إلى أنها تأتي على خلفية مشادات شيعية على حقيبة النفط منذ ديسمبر/ كانون الأول الماضي.
 
وقال مصدر نفطي رفيع إن آخر شيء يحتاجه العراقيون هو التوتر السياسي، مشيرا إلى أن الوضع سيئ بما فيه الكفاية.
 
وكان بحر العلوم قد استقال أواخر العام الماضي احتجاجا على قرار الحكومة رفع أسعار المحروقات.
 
في الوقت نفسه أكد أحمد الجلبي نائب رئيس الحكومة المنتهية ولايتها ضرورة توزيع عائدات النفط، بصورة عادلة على الشعب العراقي في مختلف المحافظات والأقاليم.
 
وكان محافظ كركوك عبد الرحمن مصطفى قد هدد قبل يومين  بوقف تصدير النفط إذا تواصل تجاهل مطالب واحتياجات سكان المدينة الواقعة شمالي العراق، متهما حكومة الجعفرى بالتقصير في الاهتمام بالمدينة وتنفيذ المطالب الداعية لإنجاز المشاريع الخدمية والعمرانية وحل المشاكل التي تعانى منها.
 
يُشار إلى أنه رغم امتلاك العراق ثالث أكبر احتياطيات نفطية عالميا فإن الصادرات تبلغ 1.1 مليون برميل يوميا في ديسمبر/ كانون الأول، وهو أدنى مستوى لها منذ حرب عام 2003 وذلك بسبب الهجمات وسوء الأحوال الجوية.
المصدر : وكالات