إسرائيل تقرر تحويل رسوم جمارك للسلطة الفلسطينية

سنقرط يحذر من أزمة مالية ستواجه السلطة الفلسطينية
أعلنت الإذاعة الإسرائيلية قرار حكومة تل أبيب تحويل رسوم الجمارك التي قامت بجبايتها لصالح السلطة وتبلغ 200 مليون دولار للسلطة الفلسطينية.

وأوضحت الإذاعة أن القرار جاء رغم تصريحات المدير العام لوزارة المالية الإسرائيلية يوسي باخر في منتدى دافوس، بأن إسرائيل قد تواجه مشكلة في كيفية تحويل الأموال المستحقة للسلطة من الضرائب التي تقبضها إسرائيل، ويفترض أن تحولها خلال الأيام المقبلة.

واعتبر وزير الاقتصاد الفلسطيني مازن سنقرط أن تحويل هذه الأموال أمر ضروري، معبرا عن خشيته من مواجهة السلطة أزمة مالية الأسبوع المقبل عندما تجد صعوبة في دفع رواتب موظفيها، ما لم تسلم إسرائيل ما بين 40 و50 مليون دولار تحصل عليها السلطة شهريا.

وأكد سنقرط التزام السلطة بدفع رواتب لموظفيها تبلغ قيمتها نحو 100 مليون دولار.

وقال إن هناك شكوكا حول تمويل السلطة الفلسطينية من مانحيها الرئيسيين وهم الولايات المتحدة وأوروبا واليابان والعالم العربي، بسبب حالة عدم التيقن الناجمة عن فوز حماس في الانتخابات التشريعية.

المصدر : وكالات