أسعار النفط ترتفع بمخاوف بشأن إمدادات نيجيريا وإيران

ارتفعت أسعار النفط الأميركي في العقود الآجلة خلال التعاملات الآسيوية اليوم مقتربة من 65 دولارا للبرميل وسط تزايد مخاوف المتعاملين بشأن الإمدادات من نيجيريا وإيران العضوين في منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك).

وقفر سعر الخام الأميركي الخفيف في عقود فبراير/شباط المقبل إلى 64.92 دولارا للبرميل مسجلا أعلى أسعاره منذ 4 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وصعد سعر خام القياس الأوروبي مزيج برنت 40 سنتا إلى 63.58 دولارا للبرميل محققا المزيد من المكاسب بعد ارتفاعه أمس 66 سنتا في بورصة البترول الدولية اللندنية بينما كانت الأسواق الأميركية مغلقة بسبب عطلة.

وأرجع محللون ارتفاع أسعار النفط إلى المخاوف من فرض مجلس الأمن الدولي عقوبات على إيران بسبب برنامجها النووي بالإضافة إلى التحذير الإيراني من أن فرض عقوبات على طهران سيؤدي إلى ارتفاع أسعار النفط.

وانضمت روسيا والصين إلى الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي في مطالبة إيران بالتخلي عن برنامجها النووي.

ودعت القوى العالمية إلى عقد اجتماع طارئ لوكالة الطاقة الذرية في الثاني والثالث من الشهر المقبل لمناقشة الملف الإيراني.

كما دعم ارتفاع أسعار النفط مهاجمة مسلحين منصة نفط تابعة لشركة رويال داتش شل في دلتا النيجر الأحد الماضي حيث خلف الهجوم دمارا وأدى لمقتل شخص واحد على الأقل، في ثالث اعتداء على موقع نفطي في نيجيريا خلال أسبوع.

المصدر : وكالات