سنو يدعو العراق إلى بحث الاقتراض من صندوق النقد

سنو يشير إلى حاجة اقتصاد العراق إلى قرض "استاند باي" لمساعدته (الفرنسية) 
عبّر وزير الخزانة الأميركي جون سنو عن أمله في تمكن صندوق النقد الدولي والعراق من إجراء محادثات قريبة حول قرض جديد يفضي إلى اتفاق "استاند باي" يساعد على استقرار اقتصاد البلاد الضعيف.

وجاءت تصريحات سنو قبل لقائه وزير المالية العراقي علي العلاوي ومحافظ البنك المركزي العراقي سنان الشبيبي وإجرائه محادثات معهما بشأن مسائل اقتصادية.

وقال علاوي إن هناك العديد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك بين بلاده والولايات المتحدة تتضمن عددا كبيرا من الملفات الاقتصادية والمالية.

ويمثل اتفاق "استاند باي" خط اعتماد من صندوق النقد يتم منحه لبلد يواجه صعوبات من خلال اتفاق تفاوضي للإصلاحات الاقتصادية.

من جهته أعلن المدير العام لصندوق النقد رودريغو راتو إمكانية حصول العراق على خط ائتمان من الصندوق في مدة أقصاها نهاية العام الحالي.

ولكن الصندوق اشترط تحقيق العراق ثلاث نقاط أساسية تتضمن تقليص المساعدات النفطية وتحسن نوعية الإحصاءات المالية وتأمين الشفافية في آلية توفير الموارد لبنكه المركزي.

ويشار إلى أن الصندوق منح البلاد قرضا طارئا بلغ 436 مليون دولار عام 2004 داعيا العراق إلى بذل جهود مع الحكومات والهيئات الخاصة بهدف الإعفاء من ديونه الخارجية.

المصدر : وكالات