الصين مستعدة لتخفيف العجز التجاري مع أميركا

الصين لا تسعى لتحقيق فائض ضخم في تجارتها مع الولايات المتحدة (الفرنسية)

قالت بكين إنها مستعدة للعمل مع

واشنطن على تخفيف الاختلال التجاري المتزايد بين البلدين وزيادة صادراتها من الولايات المتحدة.

 

وأوضح الرئيس الصيني هو جينتاو في اجتماع مع الرئيس الأميركي جورج بوش في نيويورك على هامش قمة الأمم المتحدة أن بلاده لا تسعى إلى تحقيق فائض ضخم في تجارتها مع الولايات المتحدة, كما وصف العلاقات الاقتصادية بين البلدين بأنها قوة دافعة للروابط المتنامية.

 

وقد سجل عجز الميزان التجاري للولايات المتحدة مع الصين مستوى قياسيا آخر في يوليو/تموز الماضي بلغ 17.7 مليار دولار.

 

من ناحية أخرى أبلغ بوش نظيره الصيني بأن ما فعلته بكين في الآونة الأخيرة من تخفيف سعر صرفها، خطوة أولى جيدة يجب أن تتبعها خطوات أخرى.

 

وقال المتخصص في شؤون الصين في البيت الأبيض مايكل غرين إن واشنطن ترى أنه من مصلحة بكين على المدى البعيد اتخاذ خطوات أخرى نحو تبني سعر صرف مرن قائم على عوامل السوق.

 

وكانت الصين أعلنت في يوليو/تموز أنها تخلت عن نظام ربط عملتها اليوان بالدولار الأميركي واستعاضت عنه بسلة عملات، في أولى خطوات للإصلاح تهدف إلى تحرير سعر صرف العملة الصينية.

 

وقال البنك المركزي الصيني إن سعر الصرف الجديد رفع قيمة اليوان بنسبة 2.1% ليصل إلى8.11 يوان للدولار الأميركي، وإنه سيسمح لليوان بالتحرك في نطاق يصل إلى 0.3% أمام سلة العملات التي لم يحددها.

المصدر : وكالات