عـاجـل: مراسل الجزيرة: انقطاع التيار الكهربائي عن مناطق واسعة بغزة بعد غارات جوية إسرائيلية على المدينة

أسعار النفط ترتفع لنقص البنزين ومشكلات بالإكوادور

سجلت أسعار الخام الأميركي للعقود الآجلة في التعاملات الآسيوية الإلكترونية في بورصة نايمكس ارتفاعا واقتربت من 64 دولارا للبرميل جراء النقص في إمدادات البنزين في السوق الأميركية ووقف صادرات نفط الإكوادور.

وقال سماسرة إن هذين الأمرين دعما انتعاشا فنيا بعد تراجع أسعار النفط نحو أربعة دولارات خلال الجلسات الأربع السابقة.

وهبط سعر الخام الأميركي الخفيف من ارتفاعه القياسي البالغ 67.10 دولارا للبرميل الذي قفز إليه في الثاني عشر من الشهر الجاري، وسط توقعات بأن تقلل أسعار الخام المرتفعة من الطلب بينما اعتبر بعض الوسطاء أن قوة ارتفاع الأسعار بقيت قائمة بسبب تراجع مخزونات البنزين الأميركية.

وصعد سعر الخام الأميركي الخفيف في التعاملات الإلكترونية الآسيوية عبر بورصة نايمكس 29 سنتا مثلت نسبة 0.45% إلى 63.56 دولارا للبرميل مقارنة مع 63.27 دولارا للبرميل في نهاية تعاملات نيويورك أمس.

وصعد سعر مزيج برنت القياسي الأوروبي 20 سنتا إلى 62.60 دولارا للبرميل.

وساعد في استمرار قلق المتعاملين انخفاض مخزونات البنزين رغم قرب انتهاء موسم العطلات الصيفية التي تشهد ذروة الطلب على هذه المادة.

وزادت مؤسسة "ميريل لينش" توقعاتها لسعر الخام الأميركي الخفيف إلى 56 دولارا للبرميل في العام الحالي مرتفعا ستة دولارات مقارنة بتوقعات سابقة و52 دولارا في العام المقبل بزيادة عشر دولارات في حين بلغ متوسط أسعار النفط 53.71 دولارا للبرميل في العام الجاري.

كما رفعت مؤسسة غولدن ساكس -أكبر مؤسسة تتعامل في قطاع الطاقة العالمي- توقعاتها لارتفاع أسعار النفط بقدر أكبر من سابقتها بسبب الحاجة للاستثمار في عمليات التنقيب والإنتاج حيث توقعت بقاء الأسعار حول 60 دولارا للبرميل في الأجل الطويل.

المصدر : وكالات