عـاجـل: أ.ف.ب: الولايات المتحدة تصنف للمرة الأولى مجموعة تمجد استعلاء البيض ضمن قائمة الجماعات الإرهابية

إكسون موبيل تبني محطة للغاز القطري بأميركا نهاية الصيف

اقتربت كبرى شركات النفط العالمية إكسون موبيل خطوة أخرى نحو الحصول على ترخيص أميركي لإقامة محطة  على ساحل الخليج  بتكساس لاستقبال الغاز القطري المسال ابتداء من عام 2008.
 
وقال مسؤولو اللجنة الفدرالية لتنظيم الطاقة إن الموقع المقترح لإقامة المحطة بالقرب من حدود تكساس مع لويزيانا لن يلحق الضرر بالبيئة. والخطوة القادمة المتوقعة هي إصدار اللجنة توصية رسمية بذلك.
 
ويسمى المشروع سابين باس أو "غولدين باس", كما  اقترحت إكسون موبيل موقعا آخر بالقرب من كوربوس كريستي ينتظر الموافقة النهائية, وموقعا ثالثا  في مياه كاميرون باريش في لوس أنجلوس.
 
وتستطيع محطة سابين باس استقبال 200 ناقلة غاز سنويا أو ملياري قدم مكعب يوميا من الغاز لتسويقه بالولايات المتحدة.
 
وقال المتحدث باسم الشركة الأميركية بوب ديفيس إنه من المتوقع أن تقيم الشركة محطة واحدة وتفضل أن تكون برية, مضيفا أن الشركة وضعت خيارين آخرين من أجل خلق نوع من المرونة في اختيار المواقع، وتوقع المشروع في إقامة المحطة نهاية الصيف الحالي.
 
وتأمل الشركة الانتهاء من بناء المحطة في 2008 عندما تستطيع تصدير الغاز من قطر طبقا لاتفاقية وقعتها مع الدوحة مؤخرا.
 
وكانت وزارة الطاقة الأميركية أشارت إلى أن واردات الولايات المتحدة من الغاز المسال قفزت بنسبة 29% العام الماضي لتصل إلى 652 مليار قدم مكعب بينما ستزداد نسبة الغاز الطبيعي المسال في مجمل واردات أميركا من الغاز لتصل إلى 20% عام 2020.
 
وفي قطر, تم وضع حجر الأساس في فبراير/شباط الماضي في مدينة رأس لفان الصناعية لمشروع غاز 2 وهو أضخم مشروع للغاز الطبيعي المسال في العالم.
 
وبموجب المشروع تقوم قطر بتصدير أكثر من 15 مليون طن سنويا من الغاز الطبيعي المسال إلى بريطانيا ولمدة 25 عاما. وتملك شركة قطر للبترول 70% من المشروع بينما تمتلك إكسون موبيل النسبة الباقية. كما تشارك إكسون موبيل في مشروعات الغاز الرئيسية بقطر ومشروعات تحويل الغاز إلى سوائل.
 
وتتطلع قطر إلى تصدير 76 مليون طن سنويا من الغاز الطبيعي عام 2010 من حوالي 20 مليون طن حاليا.
 
يشار إلى أن قطر تمتلك 900 تريليون قدم مكعب من الغاز, وهو ثالث أكبر احتياطي للغاز الطبيعي في العالم بعد روسيا وإيران.
المصدر : وكالات