ميركوسور تعتزم توقيع اتفاق تجاري مع دول الخليج

لولا دا سيلفا يسعى لحصول البرازيل على مقعد دائم في مجلس الأمن الدولي (الفرنسية-أرشيف)
أعلن مسؤولون برازيليون أن كتلة ميركوسور التجارية لدول أميركا الجنوبية تستعد لتوقيع اتفاقية تمهد لتجارة حرة مع دول مجلس التعاون الخليجي.

وتبرم الاتفاقية في اجتماع قمة عربية-أميركية جنوبية يعقد يومي الثلاثاء والأربعاء في برازيليا بهدف زيادة التعاون الاقتصادي والسياسي بين الجنوب والجنوب.

ورجح رئيس إدارة تشجيع التجارة في وزارة الخارجية البرازيلية توقيع هذه الاتفاقية خلال قمة هذا الأسبوع.

وتشارك دول المجلس ضمن 22 دولة عربية و12 دولة أميركية جنوبية في اجتماع القمة الأول من نوعه بين المنطقتين.

وعبر رئيس وحدة أفريقيا في الوزارة بيدرو موتا عن أهمية خروج هذا الاجتماع برسالة تفيد بإمكانية تغيير منطقتين للدول النامية الجغرافية التجارية.

وتسعى مجموعة ميركوسور التي تتكون من البرازيل والأرجنتين وأورغواي وباراغوي إلى إيجاد شركاء تجاريين جدد في أعقاب توقف محادثات التجارة الحرة مع الاتحاد الأوروبي ومحادثات الأميركيتين التي تقودها الولايات المتحدة.

ويأتي اجتماع القمة ضمن اقتراح تقدم به الرئيس البرازيلي لويس دا سيلفا في إطار حملة يسعى من ورائها لجعل البرازيل قوة دبلوماسية وتمكينها من الحصول على مقعد دائم في مجلس الأمن الدولي المعدل.

"
تأييد حق الدول والشعوب العربية في مقاومة الاحتلال الأجنبي يثير السفير الإسرائيلي في البرازيل
"
وأيد جزء من مسودة بيان القمة حق الدول والشعوب العربية في مقاومة الاحتلال الأجنبي مما أثار السفير الإسرائيلي في البرازيل تزيبورا ريمون إذ اعتبر هذا البيان تشجيعا لجماعة "إرهابية".

وينتظر تركيز القمة التي ستعقد بحضور 17 رئيس دولة على التجارة، إلا أن قضايا الإرهاب وفلسطين والعراق ستدرج في جدول الأعمال.

من جهة أخرى قالت ناشطات في منظمات لحماية المرأة والدفاع عن حقوق الإنسان إنهن يعتزمن الاستفادة من وجود 34 مسؤولا عربيا وأميركيا جنوبيا في تنظيم مظاهرات  للمطالبة بمزيد من حرية التعبير والمساواة في الحقوق ومكافحة القمع أمام مقر القمة.

كما ستقدم الناشطات للرئيس البرازيلي ولرؤساء الدول المدعوة بيانا تضامنيا مع النساء العربيات ينقل "استياء المجتمع البرازيلي من وضع النساء في الدول العربية".

المصدر : وكالات