شافيز يتهم شركات نفطية غربية بانتهاك العقود

شافيز قال إن الشركات أساءت أيضا إدارة حقول النفط (رويترز-أرشيف)

اتهم الرئيس الفنزويلي هوجو شافيز شركات نفط غربية تعمل في مشاريع بفنزويلا تتكلف مليارات الدولارات بانتهاك عقود والتهرب من ضرائب.

وقال شافيز إن بعض الشركات التي تعمل في الضخ ورفع درجة الخام في حقل أورينوكو ذي النفط الثقيل عملت خارج عقودها باستخدام الغاز المرتبط بإنتاج النفط وخلط خام ثقيل مع درجات أخف بدون إذن.

وأضاف شافيز أن الشركات أساءت أيضا إدارة حقول النفط وتهربت من سداد ضرائب كبيرة.

وتشترك شركات نفط دولية كبرى مثل إكسون موبيل وشيفرون تكساكو وكونوكوفيلبس الأميركية وتوتال الفرنسية مع شركة النفط الحكومية في أربعة مشروعات بمنطقة أورينوكو.

ولم يحدد شافيز المشروعات التي شهدت انتهاكا للبنود المتفق عليها ولم يحدد الإجراءات التي ستتخذها الحكومة. وتقوم تلك المشروعات برفع درجة النفط الثقيل إلى خام أخف ونفط تخليقي قابل للتكرير.

يشار إلى أن الرئيس الفنزويلي انتقد مرارا مشروعات أورينوكو وغيرها من الصفقات التي أبرمت مع شركات أجنبية في التسعينات قبل توليه السلطة. وأنهى من جانب واحد إعفاءات ضريبة منحت على مدى تسع سنوات لمشروعات للنفط الثقيل مما زاد الرسوم التي تدفعها للحكومة بملايين الدولارات.

المصدر : وكالات