بكين تعارض قرار واشنطن فرض قيود على منسوجاتها

أعلنت الصين اليوم السبت معارضتها لقرار أميركي يفرض قيودا على الواردات التي ارتفعت بشكل حاد من السراويل والقمصان والملابس الداخلية من الصين.

وأكدت بكين أن الإجراء يمثل انتهاكا لاتفاقات منظمة التجارة العالمية، داعية واشنطن إلى إعادة النظر في قرارها.

وأفاد المتحدث باسم وزارة التجارة الصينية تشونغ كوان في بيان أن الصين تحتفظ بحق اتخاذ مزيد من الإجراءات في منظمة التجارة، دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

وكان وزير التجارة الأميركي كارلوس غوتيريز قد أعلن أمس أن واشنطن ستفرض قيودا على استيراد ثلاثة أنواع من الملابس الصينية في أعقاب زيادتها كثيرا منذ بدء العام إذا لم تتوصل الدولتان إلى حل وسط.

واعتبر غوتيريز القرار إظهارا لالتزام الإدارة الأميركية بضمان فرصة متكافئة لصناعاتها. واتخذ القرار بعد ثلاثة تحقيقات أجرتها إدارة بوش في الشهر الماضي.

وقد كشفت الأرقام الأميركية المبدئية تضاعف الواردات من السراويل القطنية من الصين 15 مرة خلال أربعة أشهر فقط.

وفي السياق يدرس الاتحاد الأوروبي وضع قيود على واردات الملابس الصينية بسبب زيادة كبيرة فيها بعد انتهاء العمل بنظام الحصص العالمية اعتبارا من بداية العام الحالي.

المصدر : وكالات

المزيد من أزمات
الأكثر قراءة