شركات يابانية تجمد خططا للاستثمار بالصين

جمد عدد كببر من الشركات اليابانية خططا لتنفيذ استثمارات في الصين بعد تفجر موجة العداء مؤخرا بين الجانبين.
 
وقال تقرير اقتصادي إن حوالي ثلث الشركات اليابانية التي كانت تخطط لتنفيذ استثمارات في الصين قررت تجميدها.
 
ووفقا للدراسة التي أجرتها مؤسسة تيكوكو داتا بنك اليابانية للدراسات الاقتصادية فإن 275 من بين 848 شركة شملتها الدراسة كانت تعتزم بدء نشاطها في الصين قالت إنها قررت تأجيل تنفيذ هذه الخطط في الوقت الراهن, بينما قالت سبع شركات إنها قررت إلغاء خططها الاستثمارية في الصين تماما.
 
كما أشارت الدراسة إلى أن 80%  من الشركات التي شملها المسح أعربت عن قلقها بشأن التأثير السلبي المحتمل لموجة الاحتجاجات الصينية الأخيرة على الاقتصاد الياباني.
 
وتمثل الصين مكانا مفضلا للاستثمارات اليابانية نظرا لانخفاض تكلفة الأيدي العاملة والنمو الاقتصادي القوي.
 
وكانت مشاعر العداء لليابان قد تجددت في الصين خلال الفترة الماضية بعد قرار وزارة التعليم اليابانية تدريس كتاب تاريخ يقول الصينيون إنه يقلل حجم وأهمية الجرائم التي ارتكبتها القوات اليابانية في الصين خلال الحرب العالمية الثانية. وقد هاجم الصينيون الغاضبون مصالح يابانية في الصين مثل مقار القنصليات والشركات والمطاعم اليابانية في عدة مدن صينية.
المصدر : الألمانية