المجاعة تهدد كوريا الشمالية لنقص التمويل الأممي

بيونغ يانغ تسعى لزيادة إنتاجها من المواد الغذائية (أرشيف)
أكدت كوريا الشمالية أنها تحاول بذل المزيد من الجهود لحل مشكلة الغذاء فيها خلال العام الحالي.

وقالت إنها تسعى للحد من النقص الحاد الذي تعانيه في المواد الغذائية والذي وصل إلى حد تحذير وكالات دولية من احتمال تعرضها لحدوث مجاعات.

وأوضح برنامج الغذاء العالمي أنه يسعى لتأمين أموال لتقديم مساعدات غذائية لنحو ثلث سكان كوريا الشمالية في العام الحالي لحمايتهم من خطر المجاعة.

وأعلن البرنامج الأممي في مارس/آذار الماضي أن نقص التمويل لعملياته في كوريا الشمالية يهدد بوقف المساعدات عن مئات الآلاف من الجياع فيها.

وعرض مسؤولون كوريون أمام أسوشيتدبرس نموذجا من المزارع الجماعية في البلاد للاطلاع على الأرز الذي يزرع فيها لإرسال رسالة عن التحديات التي تواجهها البلاد في توفير الغذاء للمواطنين.

وعبّر أحد المسؤولين عن الآمال بزيادة إنتاج الأرز من 5.5 أطنان لكل هكتار إلى 7 أطنان للهكتار في العام الحالي.

كما أوضح برنامج الغذاء العالمي أنه يسعى لتأمين أموال لتقديم مساعدات غذائية لنحو ثلث سكان كوريا الشمالية في العام الحالي لحمايتهم من خطر المجاعة.

ويشار إلى أن برنامج الغذاء العالمي يقدم مساعدات في البلاد لما مجموعه 6.5 ملايين شخص يواجهون خطر التعرض للمجاعة.

المصدر : أسوشيتد برس