البورصتان السعودية والكويتية تسجلان مستويات قياسية

ارتفاع النفط والسيولة وتوقعات الأرباح ترفع مؤشرات الأسهم (أرشيف)
سجلت الأسهم في البورصتين السعودية والكويتية قمتين جديدتين السبت بعد أن دعم ارتفاع أسعار النفط وقوة أداء القطاع الصناعي الأسهم السعودية وعززت الأنباء الجيدة وتوقعات الأرباح القوية الأسهم الكويتية.

وارتفع مؤشر البورصة السعودية نحو 2% خلال التعاملات الصباحية ثم استقر المؤشر الرسمي للأسهم عند 9306 نقاط صباحا بارتفاع 1.99% عن إغلاق الأسبوع الماضي.

وذكر محلل في بنك سعودي أن الارتفاع في الأسهم يعود إلى ارتفاع أسعار النفط الذي يقود السوق.

وأشار إلى الأداء الجيد في أسهم القطاع الصناعي فقد ارتفع سهم الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) نحو 6% الأسبوع الماضي.

وكويتيا حقق مؤشر بورصة الكويت ثاني أكبر بورصة عربية بعد السعودية السبت ارتفاعا قياسيا جديدا متخطيا حاجز 6800 نقطة مدعوما بتوقعات الأرباح القوية للشركات.

وأفاد رئيس مجلس إدارة شركة الوطنية للسمسرة فؤاد شكري بوجود سيولة جديدة في السوق مشيرا إلى دخول مستثمرين خليجيين من السعودية والإمارات العربية المتحدة مع أنباء عن مستثمرين دوليين سيدخلون السوق.

وأشار إلى توقعات بأرباح قوية في الربع الأول من العام الحالي وخصوصا من شركات فازت بعقود جديدة مثل المخازن العمومية والشركات التابعة لها.

وشملت أكبر الأسهم الكويتية الرابحة شركة المستثمر الدولي التي ذكرت أنها حصلت على 43 مليون دولار من شركة دلة البركة السعودية من خلال تسوية مالية.

المصدر : رويترز