عـاجـل: أسوشيتد برس عن مسؤول أفغاني: مقتل 20 شخصا على الأقل بتفجير استهدف مسجدا في ولاية ننغرهار

تراجع أسعار النفط بارتفاع الدولار وزيادة المخزون

تراجعت أسعار النفط صباح اليوم الثلاثاء في أسواق التداول في آسيا لتصل إلى ما دون عتبة 54 دولارا للبرميل، وذلك تحت تأثير ارتفاع سعر صرف عملة الولايات المتحدة واحتمالات زيادة كميات مخزونها وانحسار المخاوف بشأن إمدادات البنزين فيها.
 
فقد انخفض سعر برميل النفط الخام الأميركي الخفيف (عقود مايو/ أيار) إلى 53.40 دولارا مقابل سعر إقفال من 54.05 دولارا الاثنين في نيويورك، من المستوى القياسي المرتفع 57.60 دولارا المسجل يوم 17 مارس/ آذار الحالي.
 
كما ارتفعت الأسهم بالولايات المتحدة نهاية المعاملات في وول ستريت أمس، إذ خفف تراجع أسعار النفط من حدة المخاوف من تراجع أرباح الشركات.
 
وفي العاصمة البريطانية كانت بورصة البترول الدولية مغلقة بسبب عطلة عيد القيامة الاثنين.
 
وقد ارتفع الدولار إلى أعلى مستوى له بخمسة أشهر مقابل الين أوائل التعامل في آسيا اليوم، مواصلا صعوده بفعل توقعات بأن بيانات التوظيف الأميركية هذا الأسبوع ستعزز حجج المطالبين بقيام مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي) بإيقاع أسرع في زيادة أسعار الفائدة الأميركية.
 
وقال متعاملون إن العملة الأميركية ارتفعت لليوم التاسع على التوالي لتسجل 107.38 ينات، أعلى مستوى لها منذ أواخر أكتوبر/ تشرين الأول.
 
وأدى انحسار المخاوف من آثار انفجار في مصفاة شركة بي بي بمدينة تكساس الأسبوع الماضي -حسب المتعاملين- إلى حفز المستثمرين على البيع لجني الأرباح.
 
وأعلنت الحكومة الأميركية مؤخرا أن متوسط أسعار البنزين ارتفع على مستوى البلاد إلى 2.153 دولار للجالون، مسجلا مستوى قياسيا في الأسبوع السابق بفعل ارتفاع أسعار النفط الخام.
 
وكانت إدارة معلومات الطاقة الأميركية توقعت من قبل ارتفاع المتوسط عن 2.15 دولار، في موسم العطلات الذي ينطلق فيه الأميركيون برحلات طويلة بسياراتهم ويرتفع فيه استهلاك البنزين.
المصدر : وكالات